إسرائيل تسلم جثمان شهيد فلسطيني بعد احتجازه لأيام

إسرائيل تسلم جثمان شهيد فلسطيني بعد احتجازه لأيام

 رام الله ـ تسلمت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في ساعة مبكرة من صباح اليوم الجمعة، جثمان فلسطيني قتل برصاص الجيش الإسرائيلي في القدس، بعد عملية طعن نفذها في الثالث من الشهر الجاري أكتوبر/ تشرين الأول.

وسلمت السلطات الإسرائيلية جثمان الشاب مهند حلبي (19عاما)، للجانب الفلسطيني عند حاجز بيت سيرا غربي رام الله، ونقل الجثمان بمركبة تابعة لجمعة الهلال الاحمر الفلسطيني لمجمع رام الله الطبي في رام الله.

وكان ”الحلبي“ قد قُتل بعد أن قتل إسرائيليين، وأصاب اثنين آخرين، في عملية طعن وإطلاق نار نفذها في القدس، بحسب لوبا السمري، المتحدثة باسم الشرطة الإسرائيلية.

وتشهد الضفة الغربية ومدينة القدس، توترًا بين قوات الأمن الإسرائيلية والمستوطنين من جهة، والفلسطينيين من جهة أخرى، منذ عدة أيام، على خلفية اعتداءات المستوطنين واقتحاماتهم للمسجد الأقصى.

وسبق أن أعلن رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، الاثنين الماضي، أن حكومته ”قررت تعزيز قواتها في الضفة الغربية والقدس، وستسمح لقوات الأمن بالعمل الحازم ضد راشقي الحجارة وملقي الزجاجات الحارقة“، على حد تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة