عباس: لا نريد تصعيدا عسكريا أو أمنيا مع إسرائيل

عباس: لا نريد تصعيدا عسكريا أو أمنيا مع إسرائيل

رام الله – قال الرئيس الفلسطيني محمود عباس اليوم الثلاثاء انه لا يريد تصعيدا عسكريا ولا أمنيا مع إسرائيل بعد أيام من المواجهات الدامية مع الجيش الإسرائيلي قتل فيها أربعة فلسطينيين وأربعة إسرائيليين.

وأضاف عباس خلال اجتماع للجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية في مكتبه برام الله ”نحن نقول لهم لا نريد تصعيدا عسكريا ولا أمنيا بيننا وبينكم.“

وتابع قائلا ”هذا قلناه بالفم المليان وكل تعليماتنا إلى أجهزتنا وإلى تنظيمنا والى شبابنا والى جماهيرنا: نحن لا نريد التصعيد.“

وكان عباس قد ألقى خطابا في الأمم المتحدة قبل أيام هدد فيه بالتحلل من الاتفاقيات الأمنية التي تربط السلطة الفلسطينية بإسرائيل ”إذا استمرت الأوضاع على ما هي عليه“ .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com