الحوثي يتبنى هجوم #عدن وسط تباين التصريحات الحكومية

الحوثي يتبنى هجوم #عدن وسط تباين التصريحات الحكومية

المصدر: إرم - خاص

أعلن القيادي الحوثي وعضو ”اللجنة الثورية“ التابعة للحوثيين، محمد مفتاح مسؤولية جماعته عن عملية استهداف مقر الحكومة بعدن وقال إنها ”رداً على جريمة المخا“.

 وتناقضت التصريحات الحكومية في عدن بشأن الهجمات الدامية التي وقعت في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء.

ففي حين أعلنت الداخلية التابعة للشرعية أن الهجوم ناتج عن هجمات إرهابية نفذت بواسطة سيارات مفخخة، قال راجح بادي الناطق باسم الحكومة إن الهجوم ناتج عن ثلاثة صورايخ لم يحدد نوعيتها أطلقها الحوثيون من منطقة بين تعز وعدن.

ويقول مراقبون إن هذ التناقض الحكومي ناجم عن غياب التنسيق في الحكومة التي تكافح لاستعادة سلطة الدولة في المناطق المحررة.

واستيقظت مدينة عدن صباح اليوم على وقع هجمات دامية استهدفت مقرا حكوميا ومبنى أمنيا خلف ضحايا.

وقال مسؤول أمني كبير لشبكة إرم الإخبارية إن ثلاثة صواريخ استهدفت فندق القصر بالمدينة، الذي يُقيم فيه نائب الرئيس اليمني ورئيس الحكومة خالد بحاح وأعضاء حكومته.

وأكد الناطق باسم الحكومة اليمنية راجح بادي أن من بين ضحايا الهجوم جنديان إماراتيان.

وكان نائب وزير الداخلية اليمني علي ناصر لخشع، قال إن ”جميع الهجمات على فندق القصر ومقر القوات الإماراتية تم بسيارات مفخخة وأن السلطات الأمنية ستصدر بياناً يوضح ملابسات الحادث“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com