فصيل سوري معارض: إسقاط طائرة حربية في الغوطة الشرقية

فصيل سوري معارض: إسقاط طائرة حربية في الغوطة الشرقية

دمشق- أعلن فصيل سوري معارض يدعى ”فيلق الرحمن“، الإثنين، أنه أسقط طائرة حربية تابعة لسلاح الجو النظامي حيث قفز طيارها قبل انفجارها بلحظات.

ولفت بيان الفيلق الذي يعد أحد فصائل المعارضة بالغوطة، عبر حسابه في تويتر إلى ”إسقاط طائرة حربية كانت تقصف المدنيين في الغوطة الشرقية، والبحث جار عن الطيار في منطقة المرج شرق الغوطة“.

وأوضح المتحدث باسم فيلق الرحمن محمد أبو عدي أن إسقاط الطائرة تم بواسطة الرشاشات الثقيلة من عيار 14.5 و23 لافتا إلى أنه ”بعد إصابة الطائرة ألقى الطيار بنفسه بواسطة مظلته ويقوم مقاتلو المعارضة حاليا بالبحث عنه“.

وأضاف أبو عدي أن الفيلق لا يملك صواريخ حرارية ولا منظومات دفاعية، وهو يلجأ للرشاشات الثقيلة كوسيلة وحيدة للتصدي للطيران بالرغم من أن نسبة إصابتها للهدف منخفضة جدا.

ونقلت مواقع سورية معارضة أن ”الطائرة أسقطت في منطقة المرج بالغوطة الشرقية، إثر استهدافها بالمضادات الأرضية وأن عملية البحث جارية عن الطيار الذي تمكن من القفز منها لحظة إصابتها وانفجارها في الجو“.

وتوعد الثوار باسقاط طائرة الإحتلال الروسي الذي يسهم في قتل السوريين ودعم نظام الرئيس بشار الأسد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com