روسيا تستهدف معسكراً للجيش السوري الحر بأكثر من 30 صاروخاً

روسيا تستهدف معسكراً للجيش السوري الحر بأكثر من 30 صاروخاً

إدلب ـ قال أحمد الحسن القائد الميداني في لواء ”صقور الجبل“ التابع للجيش السوري الحر، إن َّ ”طائرتين روسيتين استهدفتا يوم الخميس، معسكراً للتدريب تابع للواء في بلدة (كفرنبل) بمحافظة إدلب بأكثر من 30 صاروخاً“.

وأكد الحسن أنَّ ”الطائرات الروسية استهدفت كذلك أحد الألوية المعتدلة التابعة للجيش الحر التي لا علاقة لها بأي تنظيمات متشددة أو صلة بتنظيم داعش“.

وأشار إلى أنَّ الطائرات الروسية استهدف أيضاً، أول أمس الأربعاء، مواقع لـ“تجمع العزة“ التابع للجيش السوري الحر.

وبين الحسن أنَّ 10 أشخاص بينهم قياديان في اللواء أصيبوا بجروح في عملية القصف الذي أدى لدمار المعسكر بالكامل، بحسب قوله.

 وكانت موسكو قد بدأت منذ فجر أول أمس الأربعاء، تنفيذ غارات جوية على مواقع لتنظيم داعش (حسب زعمها)، داخل الأراضي السورية، بناء على طلب من رئيس النظام السوري ”بشار الأسد“، على حد تعبيرها.

هذا في الوقت الذي تصر فيه الولايات المتحدة على أن الضربات الجوية الروسية استهدفت مجاميع مناهضة للأسد، ولا تتبع داعش.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com