مزاعم إيرانية بإقصاء وفد طهران من التحقيق بحادثة التدافع

مزاعم إيرانية بإقصاء وفد طهران من التحقيق بحادثة التدافع

طهران – زعمت وكالة ”إيسنا“ الإيرانية الطلابية للأنباء، السبت، أن السلطات السعودية لم تمنح تأشيرة دخول للوفد الإيراني، المكلف من قبل طهران، بتقصي حقائق حادثة التدافع في منى، والتي أودت بحياة مئات الحجاج.

وذكرت الوكالة عبر موقعها الإلكتروني، أن السعودية لم تمنح حتى الآن تأشيرة دخول للوفد الإيراني، الذي تشكل في ضوء اجتماع طارئ للمجلس الأعلى للأمن القومي.

وكان نائب وزير الخارجية الإيراني حسن قشقاوي، قد أعلن في وقت سابق أن بلاده سترسل وفداً خاصاً إلى السعودية، يضم دبلوماسيين وإعلاميين وأعضاء من الهلال الأحمر، على خلفية حادثة التدافع في منى، والتي خلفت مئات الضحايا، وفقاً للأناضول.

وقال قشقاوي في تصريح للتلفزيون الإيراني، السبت، إن المجلس الأعلى للأمن القومي عقد اجتماعاً طارئاً صباح الجمعة، وقرر إرسال وفد خاص إلى السعودية برئاسته.

وكانت مؤسسة الحج والزيارة الإيرانية، قد أعلنت مصرع 136 إيرانياً في حادثة التدافع، فضلاً عن إصابة 102 آخرين بجروح.

وأعلن وزير الصحة السعودي خالد بن عبد العزيز الفالح، السبت، عن ارتفاع عدد الوفيات في حادثة التدافع بمشعر منى الخميس الماضي، إلى 769، فيما ارتفع عدد المصابين إلى 934 مصاباً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة