لبنان.. الحوار الناجح يتكامل مع مطلب الحراك المدني – إرم نيوز‬‎

لبنان.. الحوار الناجح يتكامل مع مطلب الحراك المدني

لبنان.. الحوار الناجح يتكامل مع مطلب الحراك المدني

المصدر: بيروت- من جاد نعمة

انشغل اللبنانيون بآثار العاصفة الرملية التي اجتاحت مختلف المناطق وصولا إلى وسط العاصمة بيروت، حيث يقع مبنى مجلس النواب الذي سيستضيف 16 شخصية من المتحاورين  ومساعديهم في غياب رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع الذي قرر المقاطعة على غرار ما فعله حيال حكومة الرئيس تمام سلام وعدم مشاركته فيها.

ويأتي الحوار، الثلاثاء، في ظل صدور رزمة من الشروط خصوصا من طرف قوى ”14 آذار“ التي يصر معظمها على حصر الحوار ببند رئاسة الجمهورية وعدم الانتقال إلى أي بند آخر.

ويحمل لواء هذا الطرح ”تيار المستقبل“ وحزب ”الكتائب“ على عكس ”التيار الوطني الحر“ الذي لا يعارض التوجه إلى إصدار قانون انتخاب واجراء الانتخابات النيابية على أن يتم بعدها إجراء الاستحقاق الرئاسي.

من جهته استعد رئيس مجلس النواب نبيه بري للحوار، وأعد كل الاجراءات اللوجيستية، حيث يتزامن التئام اللقاء مع نزول أعداد كبيرة من المتظاهرين إلى ساحة الشهداء وسط بيروت ومحيط البرلمان للمطالبة بالحملات المشاركة وفي مقدمها ”طلعت ريحتكم“ و“بدنا نحاسب“ وسواهما احتجاجا على أزمة النفايات، إضافة إلى سلسلة من الملفات المعيشية وصولا إلى مطالبة البعض بـ“تغيير النظام“.

في غضون ذلك، قالت مصادر مقربة من بري لـ“إرم“، إنه ”لا بديل أمام المتحاورين إلا سلوك هذه الطريق في ظل الأوضاع الصعبة التي يعيشها اللبنانيون والتي تفرض على سائر القوى إيجاد سلسلة من الحلول والأجوبة الوافية لهذا الكم من الأزمات.

وترفض المصادر وضع شروط مسبقة على الحوار مبينة أن البند الأول المتعلق بانتخابات الرئاسة يتمحور حول أنه لا مانع من أن يأخذ ساعات طويلة من المناقشات.

وعن مطلب الفرقاء في ”14 آذار“ من خلال حصر الحوار ببند الرئاسة، أكدت أنه ”عندما نجلس إلى الطاولة لكل حادث حديث، والجميع أمام مسؤولية وطنية كبيرة للخروج من هذا النفق“.

وأضافت ذات المصادر أن رئيس مجلس النواب لا يعارض مطالب المتظاهرين المحقة ”وأن المطلوب من المتحاورين الالتفات جيدا إلى مطالب المتظاهرين والحراك المدني“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com