”خلية العبدلي“ تهدد العلاقات الكويتية الإيرانية – إرم نيوز‬‎

”خلية العبدلي“ تهدد العلاقات الكويتية الإيرانية

”خلية العبدلي“ تهدد العلاقات الكويتية الإيرانية

المصدر: إرم- من قحطان العبوش

تشهد العلاقة بين الكويت وإيران، توتراً متسارعاً منذ نحو شهر تقريباً بعد بروز عدة ملفات خلافية بين البلدين، وسط توقعات بوصول تلك الخلافات إلى حد القطيعة بعد أن استطاعت الكويت وطهران المحافظة على علاقات جيدة لسنوات طويلة.

وتتصدر قضية أمنية معروفة إعلامياً باسم “خلية العبدلي” أو “خلية حزب الله وإيران” المشهد السياسي في البلدين، حيث تنفي طهران علاقتها بأفراد الخلية، وتتبع الكويت دبلوماسية هادئة معروفة عنها في التعامل مع الموضوع، فيما يستعر الغضب الكويتي على المستوى النيابي والشعبي من إيران.

وفي أحدث ردة فعل كويتية على اتهام إيران بالوقوف خلف خلية العبدلي المسلحة، وجه نائب كويتي في مجلس الأمة (البرلمان)، الثلاثاء، كتاباً إلى وزير الداخلية الشيخ صباح الخالد الصباح، يطالب فيه الوزير بتزويده بمعلومات حساسة عن الإيرانيين المقيمين في البلاد.

وتضمن كتاب النائب عبدالله الطربجي 11 سؤالاً بينها عدد من الاستفسارات عن ملفات غامضة تتعلق بالإيرانيين ونشاطاتهم في الكويت منذ ثمانينيات القرن الماضي التي شهدت أحداثاً أمنية.

وطالب النائب بتزويده بأعداد الجالية الإيرانية بالكويت بجدول يوضح نوع الجنس والفئات العمرية ونوع الإقامة التي يتمتع بها الوافد، وأعداد الوافدين من الجنسين من الجالية الإيرانية ومنحت لهم إقامة مادة 20 كعامل بالمنزل وأسماء كفلائهم، إضافة إلى أسماء الشركات وأسماء ملاكها من لديهم  كفالة الشركة من 3 وأكثر من العمالة الإيرانية.

وسأل النائب عن أعداد الذين دخلوا البلاد بصورة غير مشروعة من الإيرانيين وتم ضبطهم وإبعادهم من 1/1/2011وحتى الآن.

وطلب الطربجي جدولا يبين أعداد الإيرانيين المحبوسين بالسجن المركزي ونوع القضية ومدة العقوبة، وهل من بينهم محكوم بقضايا أمن دولة، وهل بينهم محكومون بالإعدام.

وتابع: ”إذا كانت الإجابة بنعم يرجى إفادتي بأسباب  عدم تنفيذ أحكام الإعدام“.

كما طالب النائب تزويده بأعداد الإيرانيين من الجنسين الذين يعملون بوزارة الداخلية وكذلك جميع الجهات الحكومية  ومقار أعمالهم.

وقال النائب: ”في منتصف الثمانينات حصلت عدة تفجيرات وتمكن بعض المجرمين من المواطنين الكويتيين بالاختباء في السفارة الإيرانية لمدة أشهر إلى أن تمكنت السفارة من إخراجهم بتوابيت للوفيات واستقروا بإيران إلى أن تم تحرير الكويت وتم العفو عنهم؟يرجى تزويدي بأسماء المواطنين المتهمين بقضايا التفجيرات بمنتصف الثمانينات سواء المحكوم منهم أو الذين ما زالوا هاربين؟“.

وسأل النائب عن أسماء الإيرانيين الذين منحوا الجنسية الكويتية تحت بند الخدمات الجليلة ومنهم بعض العاملين في الوسط الفني وما هي الخدمات الجليلة التي قدمها كل منهم؟.

كما طلب الحصول  على أسماء الكويتيين الذين حصلوا على الجنسية الكويتية وهم يحملون الجنسية الإيرانية.

وقال الطربجي: ”يرجى تزويدي بأسماء جميع المتهمين الذين أحيلوا إلى النيابة العامة وإفادتي كيفية حصول كل منهم على الجنسية الكويتية؟“.

وتسائل النائب:  ”هل توجد اتفاقية بين الكويت وإيران في تبادل السجناء ؟ إذا كانت الإجابة نعم متى تم توقيع الاتفاقية ؟وهل تم تبادل سجناء بين البلدين ؟  إذا كانت الإجابة نعم يرجى تزويدي بإعداد السجناء الذين تم تبادلهم مع إيران وماهي أنواع التهم الموجهة لهم ؟ وما هي الآلية التي تستطيع الوزارة بها متابعة تنفيذ باقي العقوبة في إيران؟“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com