تونس.. مدرسو التعليم الثانوي يقاطعون العودة المدرسية – إرم نيوز‬‎

تونس.. مدرسو التعليم الثانوي يقاطعون العودة المدرسية

تونس.. مدرسو التعليم الثانوي يقاطعون العودة المدرسية

المصدر: تونس- من محمد رجب

قررت الهيئة الإدارية لنقابة التعليم الثانوي في تونس وبشكل رسمي، تعليق العمل بداية من الخامس عشر من الشهر الجاري في مختلف المعاهد الثانوية ومقاطعة العودة المدرسية.

ووفق بلاغ سابق لوزارة التربية، فإن عودة أساتذة في التعليم الثانوي ستكون يوم 14 من سبتمبر الجاري بينما تكون عودة الطلاب في اليوم الذي يليه.

وحملت الهيئة الإدارية، الحكومة التونسية ووزارة التربية مسؤولية إفشال العودة المدرسية في تونس.

وتطالب نقابة التعليم الثانوي الحكومة تفعيل جميع الاتفاقيات التي تم إبرامها بين النقابة ووزارة التربية في الفترة الأخيرة قبل الرابع من سبتمبر الجاري مثلما تم الاتفاق عليه مسبقا.

وقال الأمين العام المساعد للاتحاد العام التونسي للشغل، سامي الطاهري: ”كان المربون ينتظرون إيفاء الحكومة بالتزاماتها تجاههم وتفعيل مختلف البنود التي تضمنتها هذه الاتفاقية إلى جانب تفعيل ما بقي عالقا من اتفاقيتي 3 يونيو 2013 و8 سبتمبر 2014 المتعلقة خاصة بمدرسي التربية البدنية غير أن هذه الحكومة لم تبد أي مظهر من مظاهر الحرص على ذلك ولم تتخذ أي إجراءات عملية في ذلك الاتجاه“.

من جانبه أكد الكاتب العام المساعد لنقابة التعليم الثانوي فخري السميطي، أن قرارات الهيئة الادارية القطاعية ستكون صارمة تجاه ما وصفه بتلاعب الحكومة ومسها بالحق النقابي للأساتذة وعدم تنزيل الاتفاقيات المبرمة بين الطرفين في الرائد الرسمي (الجريدة الرسمية) الصادر يوم الجمعة الماضية“، لافتا إلى أنه تم إقرار مقاطعة العودة المدرسية.

أما الكاتب العام المساعد للنقابة نجيب السلامي، فقد أكد أن ”الهيئة الإدارية قررت مقاطعة الدروس بداية من 15 من سبتمبر الجاري إلى حين تفعيل جميع الاتفاقيات المبرمة بين الطرفين النقابي والإداري“.

وأوضح السلامي أن الهيئة الإدارية ”قررت مع ذلك تأمين سير اليوم الأول من العودة المدرسية الموافق ليوم الاثنين 14 سبتمبر الحالي“.

وتأتي مقاطعة المدرسين للدروس وللعودة المدرسية على خلفية ما اعتبروه ”تلاعبا من الحكومة بحقوق الأساتذة وعدم إيفائها بوعودها“.

وتتعلق الاتفاقيات التي لم يتم تفعيلها والتي يطالب بها المدرسون بالترقيات الاستثنائية والمنحة الخصوصية لفائدة مدرسي التعليم الثانوي.

يشار إلى أن مدرسي التعليم الابتدائي قرروا بدورهم مقاطعة الدروس يومي 17 و18 من الشهر الجاري وهو ما يوحي بعودة مدرسية ساخنة في تونس على غرار ما جرى نهاية السنة الدراسية الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com