خبير قانوني: ائتلاف المالكي لن يتمكن من إقالة رئيس البرلمان

خبير قانوني: ائتلاف المالكي لن يتمكن من إقالة رئيس البرلمان

استبعد خبير القانون العراقي طارق حرب أن يتمكن ائتلاف دولة القانون الذي يتزعمه رئيس الوزراء السابق نوري المالكي من الحصول على النصاب الكامل لإقالة رئيس البرلمان سليم الجبوري على خلفية اعتراض الائتلاف على زيارة الجبوري  إلى قطر.

وقال طارق حرب في تصريح لمراسل شبكة ”إرم“ الإخبارية، الجمعة، إن ”ائتلاف دولة القانون الذي لديه 91 مقعداً في مجلس النواب لن يتمكن من إقالة سليم الجبوري رئيس البرلمان من منصبه“، مشيراً إلى حاجة الائتلاف إلى موافقة أغلبية الأعضاء بحدود 175 نائباً لإقالة الجبوري.

وأوضح الخبير القانوني العراقي أن العديد من الكتلة السياسية الشيعية لا يحمل التوجه الذي يحمله ائتلاف المالكي في مساعيه لإقالة سليم الجبوري، مشدداً على أن هذا الأمر من الصعب تحقيقه.

وكان رئيس البرلمان سليم الجبوري قد دافع عن زيارته التي قام بها  الخميس الماضي إلى قطر، نافياً أن تكون زيارته لها علاقة بالمؤتمر الذي استضافته الدوحة بشأن العراق وحضره عدد من الشخصيات السياسية العراقية المعارضة للنظام الحالي.

وشدد الجبوري بحسب بيان لمكتبه أن ”زيارته إلى العاصمة الدوحة التي لم تستمر سوى ثماني ساعات اقتصرت على لقاء المسؤولين القطريين فقط“، مشيراً إلى أنه لم يلتق أي شخصية عراقية في الدوحة.

وفي سياق متصل، قال بيان لمكتب رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي إنه أبلغ الجبوري بعدم زيارة قطر بعد المشاورات معه.

وكانت النائب عن ائتلاف دولة القانون عواطف نعمة أعلنت عن جمع تواقيع أكثر من 100 نائب لإقالة رئيس مجلس النواب سليم الجبوري بسبب زيارته لقطر بالتزامن مع مؤتمر الدوحة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com