العبادي يتوعد بملاحقة معارضي الإصلاح

العبادي يتوعد بملاحقة معارضي الإصلاح

المصدر: بغداد ـ من أحمد الساعدي

توعد رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي، بملاحقة المفسدين والجهات السياسية المعارضة لحزمة الإصلاحات التي اتخذها الشهر الماضي بعد احتجاجات شعبية واسعة.

 وأشار إلى معارضي خطوات الإصلاحات ”لأنها مست مصالحهم الشخصية والحزبية“.

وقال العبادي في كلمة له خلال المؤتمر الأول لمشروع المصالحة الوطنية أقيم في بغداد، إن ”هناك مشاريع خارجية تهدف لإثارة صراع بين الطوائف وبين المحافظات وداخل المحافظة كذلك، وهو ما يسعى اليه اصحاب هذه المشاريع الخطيرة للتفرقة فيما بيننا والتناحر والخلاف والتشرذم“.

ونقل الموقع الرسمي لرئاسة الوزراء عن العبادي قوله خلال القاء كلمته ”انني لن اتهاون في ملاحقة الفساد والفاسدين لحين القضاء عليهم وسأبقى اطاردهم“، مشيراً الى أن ”هؤلاء يحاولون التقليل من شان الاصلاحات لأنها تمسهم ويريدون ان يعرضوا وضع البلد للخطر“.

 واتهم رئيس الوزراء ”الفاسدين وأصحاب الجريمة المنظمة بالقيام بأعمال الخطف التي شهدتها العاصمة بغداد اليوم“، مشدداً بالقول ”انني اصدرت اوامر بالتعامل مع هؤلاء كما يتم التعامل مع الارهابيين“.

وأشار العبادي إلى وجود جهات تحرض على استهداف الأجهزة الأمنية، مضيفاً أن الأجهزة الأمنية تتعامل بكل لين وطيب مع المتظاهرين المطالبين بالإصلاح.

وشهدت بغداد الأربعاء قيام مسلحين يريدون زياً عسكرياً باختطاف 18 عاماً تركياً وآخر عراقي يعملون في تشييد المعلب الاولمبي في منطقة الحبيبية شرقي بغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com