احتجاز 4 صحفيين عقب تغطيتهم لانفجار طرابلس الليبية

احتجاز 4 صحفيين عقب تغطيتهم لانفجار طرابلس الليبية

المصدر: إرم - طرابلس

كشف المركز الليبي لحرية الصحافة، عن احتجاز 4 صحفيين لساعات، عقب تغطيتهم لواقعة انفجار سيارة مفخخة في العاصمة طرابلس .

وقال المركز، في بيان تلقت (إرم) على نسخة منه،إن قوة الردع الخاصة بمديرية الأمن الوطني في طرابلس قامت باحتجاز، أربعة مراسلين صحفيين يعملون لوسائل إعلامية مختلفة ، لمدة ثلاثة ساعات ونصف أثناء تصويرهم لحادث انفجار سيارة مفخخة بمنطقة الظهرة وسط طرابلس، الاثنين الماضي ، وتدخلت إدارة الإعلام الخارجي للإفراج عنهم ، على اعتبار أنهم صحفيون معتمدون لديها.

وأوضح المركز الليبي لحرية الصحافة ، بأنه على تمام الساعة السادسة قامت عناصر الأمن بقوة الردع المطوقة لمكان الانفجار، باحتجاز المراسلين ومصادرة معداتهم رغم إبرازهم لبطاقاتهم الصحفية ، وتجريدهم من هواتفهم النقالة و نقلهم لمقرٍ أمني بقاعدة امعتيقة بغرض التحقيق معهم.

وأشار ، بأن الصحفيين الذين احتجزوا ”حازم تركية مصور وكالة الأناضول ، هاني عمارة مصور وكالة رويترز ، زياد الغول مصور قناة ليبيا بانورامـا ، محمد عبد السميع مراسل قناة بانوراما “ ، ووفقاً لشهادات الصحفيين المحتجزين ، فإنه جرى التحقيق معهم حول معرفتهم بحادث الانفجار ، ومن أرسلهم والجهة التي يعلمون لها ، في اتهام ضمنيّ لهم بالانحياز لأحد أطراف النزاع.

وأكد المركز الليبي لحرية الصحافة ، على إدانته لحوادث الاعتداء والاحتجاز المتكررة للقوات الأمنية للصحفيين أثناء أدائهم لأعمالهم الميدانية ، مطالبها بالاعتذار الخطي للمراسلين الأربعة ، على اعتبار أنهُ تقع على مسؤوليتهم حماية الصحفيين وتسهيل ممارستهم لمهنتهم وليس التضييق عليهم.

يذكر أن سيارة مفخخة انفجرت أمام مقر شركة (إيني للغاز والنفط) الإيطالية بوسط طرابلس ، وأسفر على خسائر مادية كبيرو ، وجرح اثنين من موظفي الشركة .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com