ملك المغرب يتعرض للابتزاز المالي مقابل عدم إشانة السمعة

ملك المغرب يتعرض للابتزاز المالي مقابل عدم إشانة السمعة

ذكر الموقع  الفرنسي ”20Minutes“ أنه تم إلقاء القبض مساء الخميس على الكاتب الصحفي ”اريك لوران“ بتهمة ابتزاز محمد السادس ملك المغرب، ومطالبته بـ 3 ملايين يورو مقابل عدم نشره لكتابه الجديد المسيء للنظام المغربي، كما ألقي القبض على شريكته في الكتاب الصحفية ”كاترين غراسييه“ .

وفتحت النيابة العامة  بباريس يوم الأربعاء  26 آغسطس تحقيقا بخصوص محاولة ابتزاز، وعينت لذلك لجنة مكونة من ثلاثة قضاة.

وبدأت الوقائع قبل شهر، عندما طلب الصحفي ”اريك لوران“ موعدا من الديوان الملكي الخاص بمحمد السادس، فحددوا له لقاءً مع محام مغربي، وعبر له عن التزامه عدم نشر مؤلفه الجديد المسيء لسمعة ملك المغرب، مقابل الحصول على 3 ملايين يورو. فقررت السلطة التنفيذية المغربية فورا رفع شكوى إلى النائب العام بباريس، وتم تصوير وتسجيل المقابلات الموالية ومتابعتها من طرف فريق من الشرطة.

وصرح محامي ملك المغرب ”اريك دوبون موريتي“: “ تم الاستماع إليهما من طرف مصالح الشرطة، وهناك ما يكفي من الدلائل التي تدفعنا للمطالبة بمحاكمتهم في أقرب الآجال على هذه الأفعال التي نعتبرها خطيرة جدا، ولم تحسب أي حساب للنتائج الجيوسياسية“.

وللإشارة ينتظر أن يقوم الرئيس الفرنسي ”فرانسوا هولاند“ بزيارة رسمية للمغرب خلال شهر سبتمبر المقبل، ومن المتوقع أن تخفف من حدة الخلاف الذي شاب العلاقات الفرنسية المغربية منذ السنة الماضية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com