غياب ”المؤتمر“ و“خلاف“ الحكومة يشلان الحوار الليبي

غياب ”المؤتمر“ و“خلاف“ الحكومة يشلان الحوار الليبي

الصخيرات ـ قال أبو بكر بعيرة، عضو لجنة الحوار الوطني في مجلس النواب بـ“طبرق“، إن ”خلاف برلمان طبرق حول أسماء الحكومة الليبية، وغياب المؤتمر أثرا على الحوار الليبي بمدينة الصخيرات المغربية“.

وأكد في تصريحات صحفية أدلى بها على هامش الحوار الليبي بالمغرب، أن ”هناك أمرين أثرا على الحوار الليبي في الصخيرات، الأول يتعلق بالخلاف الذي حصل بالبرلمان حول الأسماء، التي ستقترح لشغل مناصب بحكومة وحدة وطنية، في حين أن الأمر الثاني يتعلق باستقالة أعضاء من فريق الحوار عن المؤتمر الوطني الليبي العام“.

وأعرب بعيرة، عن أمله أن ”يتفق أعضاء مجلس النواب على أسماء لشغل حكومة وحدة وطنية خلال الأسبوع المقبل“، مشيرًا أن ”الحوار الليبي سيستمر سواء إذا التحق وفد الحوار عن المؤتمر الوطني الليبي أم لم يلتحق“.

وانطلقت اليوم الخميس في مدينة الصخيرات المغربية، جولة جديدة للحوار السياسي الليبي، الذي تشرف عليه بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، رغم غياب المؤتمر الوطني العام.

وكان بيان أصدرته بعثة الأمم إلى ليبيا، اليوم الخميس، أكد أن ”المؤتمر الوطني العام أبلغ البعثة أن فريقه لن يحضر جلسة المباحثات المنعقدة في الصخيرات، وأنه بحاجة لإعادة ترتيب الفريق المفاوض التابع له بعد استقالة عضويْن من أعضائه“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com