تصعيد غير مسبوق وتوغل بري سعودي في صعدة

تصعيد غير مسبوق وتوغل بري سعودي في صعدة

صنعاء – قالت مصادر قبلية وعسكرية، إن الحدود اليمنية السعودية، تشهد اليوم الأربعاء ”تصعيدا برّيا غير مسبوق بين الحوثيين والقوات الموالية للنظام السابق من جهة والقوات البرية السعودية، من جهة أخرى“.

وذكرت المصادر، أن المعارك التي اقتصرت على المناوشات والقصف المدفعي والجوي في الأشهر الأولى من الحرب، انتقلت إلى سيناريو مختلف، مع دخول عملية التحالف العسكرية شهرها السادس.

ووفقا للمصادر ذاتها، فإن المعارك بدأت تشتد على الأرض، باستخدام كافة أنواع الأسلحة الثقيلة، وبدأت القوات البرية السعودية بالتوغل في محافظة صعدة، بعد اقتحام الحوثيين لمواقع سعودية في منطقة ”الخوبة“ بنجران، بحسب المصادر.

وقالت المصادر، الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي ”أن القوات البرية السعودية سيطرت بالفعل على منطقة العطيفين وجبل الهشيم في محافظة صعدة، وتنوي التوغل في مواقعهم (الحوثيين) العسكرية“.

وأعلن المتحدث باسم التحالف العميد ”أحمد عسيري“ في وقت سابق، أن التوغل تكتيكي، وهدفه السيطرة على المواقع التي يطلق منها الحوثيون قذائفهم تجاه الأراضي السعودية، وفقا لما أعلنته صحيفة ”سبق الإلكترونية“، وتصريحاته لفضائيات عربية.

ولم يصدر أي تعليق من قبل الحوثيين، ردا على الأنباء التي تتحدث عن توغل القوات البرية السعودية في صعدة، وسيطرتها على منطقتي العطيفين وجبل الهشيم.

وتواصل قناة المسيرة التابعة للحوثيين، الحديث عن ”تقدم يحققه الجيش الموالي لهم في المواقع السعودية وتحديدا في نجران، جنوب المملكة“. 

كما ذكرت المسيرة ”أن طيران التحالف شن في وقت سابق 6 غارات على مناطق سيطر عليها الحوثيين في منطقة ”الخوبة“ بنجران، وتدمير دبابة سعودية قرب موقع الخوبة بصاروخ موجه“، على حد زعمها.

ولم تقتصر مزاعم الحوثيين على تواجدهم في نجران السعودية، إذ أعلنت القناة ذاتها أمس الأربعاء، انفجار عبوة ناسفة بدبابة قرب موقع ”الجابري“ في مدينة جازان السعودية، بينما أكدت مصادر سعودية، أن الحوثيين قاموا بزرع مئات الألغام في بعض المواقع السعودية التي اقتحموها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com