المغرب يفكك عصابة مدججة بالأسلحة والمعدات (صور)

المغرب يفكك عصابة مدججة بالأسلحة والمعدات (صور)

المصدر: من وداد الرنامي

ألقت السلطات المغربية القبض على أربعة أشخاص، يكونون عصابة إجرامية بعد فشلهم في السطو على سيارة لنقل الأموال بمدينة ”طنجة“ منتصف الشهر الجاري.

وقالت السلطات الأمنية، إن العصابة يترأسها مجرم خطيرة يدعى ”مخلص“، أقام مدة طويلة ببلجيكا، حيث كان يمتهن السرقة و السطو المسلح، وتمكن بحنكته من تهريب العديد من الأسلحة والمعدات إلى داخل المغرب، قبل أن يستقر به نهائيا، وكان يخفي المهربات داخل سيارة من الحجم الكبير في انتظار البدء بتنفيذ مخططاته الإجرامية.

وكشف المكتب المركزي للأبحاث القضائية، خلال ندوة صحفية بمدينة سلا (قرب الرباط العاصمة )، عن المحجوزات التي وجدت في مزرعة زعيم العصابة، وكانت المفاجأة كبيرة بالنسبة للمواطنين المغاربة الذين تابعوا جزءا منها على شاشة التلفزيون، إذ لم يسبق لهم أن رأوا  تلك الكمية الكبيرة من الأسلحة و المعدات في حوزة عصابة إجرامية.

وقد تضمنت المضبوطات، بعض الباروكات والأقنعة المصنوعة بدقة لإخفاء هوية مستعملها، والتي لم يكن أحد يعتقد بوجود مثلها في البلاد، ولا يعرفها المغاربة إلا من خلال الأفلام السينمائية. فضلا عن الأسلحة الحربية مثل رشاش يستوعب 190 رصاصة و بندقيتين و عدد كبير من الذخيرة، مما كان يوجه بعض الشكوك نحو موظفي الدولة، الأمر الذي نفاه تماما ”عبد الحق الخيام“ رئيس المكتب المركزي للأبحاث القضائية خلال الندوة الصحفية.

أضف إلى ذلك أجهزة للتصنت على المكالمات و للتشويش على الهواتف النقالة وتضليل رجال الأمن و الهواتف المتصلة بالأقمار الاصطناعية، وقنابل باعثة لدخان حاجب للرؤيا ، وقارورات غاز تؤثر على العين وتشل الحركة، وصاعق كهربائي، وآلات للكشف عن المعادن، دون عد الأسلحة التقليدية كالخناجر و السواطير والعصي.

وسبق للعصابة، أن نجحت في السطو على سيارة لنقل الأموال سنة 2014، وكانت غنيمتها 4.7 مليون درهم مغربي و 50 ألف يورو و 400 دولار. هذا إضافة إلى السرقات تحت تهديد السلاح لبعض السيارات الفاخرة، وتغيير أرقام لوحاتها، أو تفكيكها وبيعها على شكل قطع غيار.

unnamed (2) unnamed (3) unnamed (4) unnamed (5) unnamed (6) unnamed

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com