جرحى في مواجهات عنيفة بين الأمن اللبناني ومحتجين

جرحى في مواجهات عنيفة بين الأمن اللبناني ومحتجين

بيروت ـ اندلعت مواجهات عنيفة مساء السبت في وسط بيروت بين عناصر في قوى الأمن الداخلي ومتظاهرين يطالبون بحل جذري لأزمة تراكم النفايات في لبنان المستمرة منذ أسابيع، ما أدى إلى سقوط ثمانية جرحى وفق الصليب الأحمر اللبناني.

وقال المتحدث باسم الصليب الأحمر إياد منذر ”هناك ثمانية جرحى في صفوف المتظاهرين وقوى الأمن إصابة أحدهم بالغة. هناك جرحى آخرون وقد أرسلنا سيارات إسعاف إلى المكان“.

وكان آلاف المتظاهرين تجمعوا بعد الظهر احتجاجا على عجز الحكومة عن إيجاد حل لأزمة النفايات المنزلية التي تغرق فيها شوارع بيروت ومنطقة جبل لبنان منذ أسابيع.

ولبى المتظاهرون دعوة حركة ”طلعة ريحتكم“ التي تضم ناشطين في المجتمع المدني وتجمعوا في ساحة رياض الصلح قرب مبنى مجلس النواب حيث بدأوا يطلقون الشعارات المناهضة للحكومة.

وأفادت مصادر أن الفوضى سادت حين أقدم عشرات المتظاهرين على رشق عناصر قوى الأمن بالحجارة.

وكان هؤلاء قد أقاموا حواجز حديدية لمنعهم من الاقتراب من البرلمان.

ثم حاولت المجموعة إزالة الحواجز فاستخدم العناصر الأمنيون الغاز المسيل للدموع وخراطيم المياه لتفريقهم.

وعمدوا أيضا إلى ضرب متظاهرين، ثم سمع إطلاق نار كثيف.

ومساء، طلب وزير الداخلية نهاد المشنوق الموجود خارج لبنان من قوى الأمن التوقف الفوري عن إطلاق النار، مؤكدًا عبر وسائل الاعلام أن من قاموا بذلك سيلاحقون.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com