البيت الأبيض يؤكد مقتل الرجل الثاني في داعش (صورة)

البيت الأبيض يؤكد مقتل الرجل الثاني في داعش (صورة)

واشنطن ـ أكد البيت الأبيض اليوم الجمعة، أن الرجل الثاني في تنظيم الدولة الإسلامية، قتل في ضربة جوية أمريكية نفذت يوم الثلاثاء الماضي.

وقال المتحدث باسم البيت الأبيض، نيد برايس، في بيان إن  ”فاضل أحمد الحيالي المعروف أيضا باسم (حاجي معتز)، قتل في غارة جوية أمريكية يوم 18 أغسطس الجاري، أثناء تحركه في سيارة قرب الموصل في العراق، إلى جانب المسؤول الإعلامي للدولة الإسلامية أبو عبد الله.“

وأضاف المتحدث، ”مقتل الحيالي سيؤثر سلبا على عمليات تنظيم الدولة الإسلامية، في ظل أن نفوذه يمتد لتمويل التنظيم والإعلام والعمليات والدعم اللوجيستي.“ مؤكدا أن العملية تمت في غارة جوية من طائرة بدون طيار اعتمدت على معلومات استخباراتية.

وذكر البيت الأبيض، أن حاجي معتز كان ”المنسق الأساسي“ لنقل الأسلحة والمتفجرات والسيارات والأفراد بين العراق وسوريا. كما أنه المسؤول عن العمليات في العراق وساعد في التخطيط لهجوم التنظيم على الموصل في يونيو حزيران من العام الماضي.

وحذر خبير في مكافحة الإرهاب، من أن تأثير قتل حاجي معتز على التنظيم قد يكون قصير المفعول.

وقال سيث جونز، وهو مسؤول سابق بوزارة الدفاع الأمريكية ويعمل حاليا في مؤسسة راند، ”خبرتي في متابعة الدولة الإسلامية تشير إلى أنهم أظهروا.. القدرة على وضع الأشخاص في مناصب عندما يقتل مسؤولون بارزون“، مضيفا أن ”مساحة الأراضي التي يسيطر عليها التنظيم هي العامل الأكثر الأهمية في تحديد قوته“.

وتنفذ الولايات المتحدة وحلفاؤها ضربات جوية يومية على أهداف لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا والعراق. وأسفرت ضربة جوية بطائرة بدون طيار الشهر الماضي عن مقتل قيادي كبير للتنظيم في مدينة الرقة معقله في سوريا.

 TTT

210172161

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com