إسرائيل تؤكد انطلاق الصواريخ التي سقطت في الجليل من سوريا

إسرائيل تؤكد انطلاق الصواريخ التي سقطت في الجليل من سوريا

القدس – أفاد الجيش الإسرائيلي إن الصواريخ التي سقطت على قرية في شمال إسرائيل قرب الحدود اللبنانية، الخميس، ولم تتسبب في سقوط قتلى أو جرحى، أطلقت من مرتفعات الجولان السورية.

وذكر الجيش، في بيان له، أن الهجوم طويل المدى بصورة غير معتادة، حيث كانت المقذوفات التي أطلقت في السابق من داخل سوريا – سواء بصورة متعمدة أو كانت قذائف طائشة نتيجة الحرب الدائرة هناك – تسقط على الجزء الخاضع لسيطرة إسرائيل من الجولان دون الوصول إلى داخل إسرائيل.

وقال رئيس المجلس الإقليمي لمنطقة الجليل الأعلى جيورا زالتس، للإذاعة الإسرائيلية، إن قذيفتين سقطتا قرب قرية بمنطقته التي تقع على الحدود مع لبنان، لافتاً إلى أن سقوطهما أدى لاندلاع حرائق محدودة، لكنه لم يسفر عن سقوط قتلى أو جرحى.

وأشار الجيش في بيانه إلى أن 4 صواريخ أطلقت وسقطت على منطقة الجليل الأعلى والجزء الخاضع لسيطرة إسرائيل من مرتفعات الجولان، وفقاً لرويترز.

في ذات الإطار، ذكرت مصادر إسرائيلية أن طائرات عسكرية بدأت مساء الخميس، التحليق في أجواء الجولان المحتل، وسط استنفار عسكري إسرائيلي، على خلفية إطلاق 4 صواريخ من الأراضي السورية.

ودعت بلدية الجليل الأعلى سكان المنطقة إلى التواجد قرب الملاجىء أو الغرف المحصنة، فيما أوضحت صحيفة ”يدعوت أحرونوت“ أن هذه المرة الأولى منذ العام 1973 التي يُطلق فيها صواريخ من الأراضي السورية باتجاه الجليل“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com