موريتانيا.. منتدى المعارضة يدعو لعدم ”الانتقام“ من رعايا مالي

موريتانيا.. منتدى المعارضة يدعو لعدم ”الانتقام“ من رعايا مالي

نواكشوط ـ طالب المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة بموريتانيا، المواطنين بعدم المساس برعايا دولة مالي، انتقامًا من مقتل موريتاني على أيدي الجيش المالي قبل أيام.

وقال بيان للمنتدى، (يضم قوى سياسية، ومدنية معارضة)، ”نطالب شعبنا الكريم، ألّا يجعل من غياب الدولة، مبررًا للانتقام، أو الاعتداء على ضيوفنا، من مواطني جمهورية مالي الشقيقة“.

وندد البيان بما اعتبره، ”غياب السلطة وتخليها عن حماية المواطنين الموريتانيين في الداخل والخارج“، مشيرًا أن البلاد تعيش منذ فترة من الزمن ”انفلاتًا أمنيًا غير مسبوق، في العاصمة، وبعض المدن الكبرى“.

وأطلقت وحدة من الجيش المالي قبل أيام النار على سيارة تقل موريتانيين، قرب مدينة جابالي المالية، ما أسفر عن مقتل موريتاني وجرح آخر.

وتظاهر أمس الأربعاء، مئات المواطنين أمام القصر الرئاسي، لمطالبة السلطات الموريتانية بفتح تحقيق في الحادث، وحماية الموريتانيين، مهددين، بحمل السلاح في وجه السلطات بالبلاد، إذا لم تتدخل السلطات لحماية رعاياها بمالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com