انسحاب هيئة دفاع حقوقي موريتاني من محاكمته

انسحاب هيئة دفاع حقوقي موريتاني من محاكمته

المصدر: نواكشوط - سكينة الطيب

أعلنت هيئة الدفاع عن بيرام ولد اعبيدي رئيس حركة ”إيرا“ الحقوقية في موريتانيا مقاطعتهم لجلسة استئناف الحكم الصادر في حقه بالسجن عامين نافذين، والتي تبدأ اليوم الخميس بمدينة ألاك، وسط موريتانيا.

وقالت هيئة الدفاع إنها اتخذت قراراً بمقاطعة جلسات المحكمة، وبررت ذلك بما سمته ”التمسك بأصول مهنة المحاماة النبيلة وثوابتها وحرصا منها على سلامة الإجراءات التي تضمن لكل متهم الحق في محاكمة عادلة خالية مما اتسمت به هذه المسطرة الى حد اليوم، من طابع سياسي أفرغ القضاء من معناه“.

وأضافت أنها ”تذكر الرأي العام الوطني والدولي أن موكليها، سبق وأن أعلنوا عدم تعاطيهم مع هذه المحكمة لعدم اختصاصها بالنظر في قضيتهم إذ ليست هي قاضيهم الطبيعي الذي أمرت المعاهدات والمواثيق الدولية بأن يكون هو وحده من  يحاكمهم بالعدل“.

وأوضحت الهيئة أنه ”لم يخف كذلك على المراقبين القضائيين ومتتبعي الملف أن تسييس القضية وإخراجها من نطاقها القضائي لم يعد محل شك خصوصا بعد خطف المعتقلين يوم صدور حكم محكمة ولاية اترارزة ونفيهم عنوة من سجنهم بروصو إلى سجن ألاك دون سند قضائي أيا كان“.

كما انتقدت ”قرار المحكمة العليا اللاحق والقاضي بانتزاع الملف من المحكمة المختصة (محكمة استئناف نواكشوط) وإسناده إلى عهدة استئنافية ألاك الغريبة عليه“، واعتبرت القرار ”محاولة غير موفقة، لإضفاء الشرعية على عملية الخطف تلك“، وفق تعبير البيان.

وصدر حكم قضائي في شهر يناير الماضي بالسجن عامين نافذين على بيرام بتهمة تنظيم مسيرة غير مرخصة والتحريض على الشغب، حين نظم قافلة حقوقية مناهضة لما سموه ”العبودية العقارية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com