الضالع تشهد أول عملية لتبادل الأسرى بين المقاومة والحوثيين

الضالع تشهد أول عملية لتبادل الأسرى بين المقاومة والحوثيين

الضالع ـ بدأت اليوم الاثنين، عملية تبادل للأسرى بين المقاومة الشعبية، الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، ومليشيات الحوثي في محافظة ”الضالع“ جنوبي البلاد.

ونقلت وكالة الأناضول، عن مصادر قبلية قولها، إن جهود وساطة، قادتها شخصيات اجتماعية وشيوخ قبليين في الضالع، تكللت بتنفيذ عملية تبادل أسرى بين الحوثيين والمقاومة اليوم، بالإفراج عن 23 أسيراً لدى كل طرف.

وأضافت المصادر، أن عملية التبادل تمت في منطقة ”سناح“، شمال مدينة ”الضالع“، وبحضور عدد من الوسطاء وقيادات في المقاوم، موضحة أن هذه أول دفعة من الأسرى لدى الجانبين، وستتواصل عملية التبادل في الأيام المقبلة، دون ذكر تفاصيل إضافية.

ويحتفظ كل طرف بعدد غير معروف من أسرى الطرف الآخر، وقعوا خلال الاشتباكات الماضية بين الطرفين.

وبعد سيطرة المقاومة على محافظة الضالع بشكلٍ كامل بداية أغسطس/ آب الجاري، نقل الحوثيون الأسرى الموجودين لديهم من مقاتلي المقاومة إلى مدينة ”إب“، الواقعة تحت سيطرتهم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com