إصابة 3 من قوات البيشمركة في هجوم كيميائي لداعش

إصابة 3 من قوات البيشمركة في هجوم كيميائي لداعش

أربيل ـ اتهم مسؤول في البيشمركة، تنظيم ”داعش“، بتنفيذ هجوم باستخدام غاز الكلور اليوم الجمعة، ضد قواته على خط الجبهة بين قضاء“مخمور“ وناحية ”غوير“ في الموصل.

ونقلت وكالة الأناضول، عن  قائد البيشمركة على خط الجبهة في المنطقة، زيريان شيخ ويساني، قوله إن ”3 من عناصر البيشمركة، أصيبوا بجروح جراء هجوم بقذائف الهاون تحوي غاز الكلور ومواد كيميائية أخرى، استهدف موقعهم في قرية تل الريم، صباح اليوم“.

ولفت ويساني، أن ”حروقا واحمرارا بديا على مناطق مختلفة من أجساد المصابين“، مشيرا أن ”داعش كثف هجماته الكيميائية خلال الشهر الأخير“.

وأردف ويساني، أن ”داعش يبذل ما بوسعه للسيطرة على خط الجبهة بين مخمور وغوير، حيث لجأ في الآونة الأخيرة إلى استخدام صواريخ الكاتيوشا“.

وكان مسرور بارزاني، مستشار وكالة أمن إقليم شمال العراق، أفاد في وقت سابق أن قوات البيشمركة تعرضت لهجوم بالسلاح الكيميائي، عند تقاطع طرق الموصل وقضائي تلعفر وسنجار، حيث جرى أخذ عينات من ألبسة البيشمركة والأتربة في المنطقة، وإرسالها إلى مختبرات في أوروبا، وعثر على آثار مواد كيميائية بحسب سلطات الإقليم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com