علاوي: منصب نائب الرئيس لن أشتريه بحذائي (فيديو)

زعيم ائتلاف الوطنية العراقية يعلق على إعفائه من منصب نائب رئيس الجمهورية ضمن حزمة إصلاحية أطلقها العبادي، باللهجة العراقية، "ما اشتريه بحذاء".

قلل نائب الرئيس العراقي لشؤون المصالحة الوطنية وزعيم ائتلاف الوطنية العراقية، إياد علاوي، من أهمية منصب نائب الرئيس، يأتي ذلك بعد إعفائه من منصبه بقرار من رئيس الوزراء حيدر العبادي الأحد الماضي تلبية لمطالب المتظاهرين.

وقال علاوي في مقابلة مع قناة ”البغدادية“ الفضائية، معلقاً على إعفائه من منصب نائب رئيس الجمهورية ضمن حزمة إصلاحية أطلقها العبادي، باللهجة العراقية، ”ما اشتريه بحذاء“.

وبين علاوي الذي يطمح لبناء دولة مدنية في العراق ”إنه التقى بالعبادي مرتين أو ثلاث بحياته. لكنه داعم لإجراءاته“.

وكان علاوي وصف الثلاثاء الماضي، توجيهات العبادي الأخيرة لغرض الإصلاح بأنها ”مخالفة للدستور“، معتبراً أن العبادي ”غير مؤهل لإصدار الأوامر“.

ورأى علاوي في مؤتمر صحفي عقده في مقر حركته ”الوفاق“ بالعاصمة بغداد، أن إجراء انتخابات مبكرة هو الحل لأزمة الفساد، مشيراً إلى أن قرار إقالته من منصبه من قبل العبادي غير دستورية وأن استقالته جاهزة منذ أربعة أشهر.

يذكر أن رئيس الوزراء حيدر العبادي أصدر، الأحد جملة من التوجيهات، تضمنت تقليصاً فورياً لأعداد الحمايات لكل المسؤولين من ضمنهم الرئاسات الثلاث، وإلغاء مناصب نواب رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء فوراً، وإبعاد جميع المناصب العليا عن المحاصصة الحزبية والطائفية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com