العبادي يطالب بإبعاد القوات العراقية والحشد عن العمل السياسي

العبادي يطالب بإبعاد القوات العراقية والحشد عن العمل السياسي

بغداد – طالب حيدر العبادي رئيس الحكومة العراقية، اليوم الأربعاء، بإبعاد القوات المسلحة والحشد الشعبي عن العمل السياسي لأن من يقاتلون في جبهات القتال يقاتلون من أجل البلد وليس من أجل أحزاب.

وقال العبادي، في كلمة خلال الاحتفال بيوم الشباب العالمي إن ”الانتصار على عصابات داعش أصبح قريبا ووجدنا خلال زيارتنا لخطوط المواجهة في الأنبار أمس معنويات عالية لمقاتلينا الأبطال وهؤلاء يقاتلون صفا واحدا“.

وأضاف ”لن ندافع عن فاسد أو باطل وليس هناك مستهدف في عملية الإصلاح ومكافحة الفاسدين وسنمضي بها بكل قوة وسنضرب بيد من حديد على الفاسدين“.

وأشار إلى أن المسيرة لن تكون سهلة وإنما مؤلمة والفاسدون وأصحاب الامتيازات لن يسكتوا ولكننا سنمضي لآخر المهمة في محاربة الفاسد وإصلاح الأوضاع.

وحذر العبادي من أن ”البعض الذي يحاول خلط الأوراق يعمل على الزج بمطالبات غير واقعية ومتناقضة في مطالب المتظاهرين“. موضحا أن ”هدم المؤسسات لن يخدم البلد“.

وقال ”إنني أحيي المتظاهرين وعليهم أن يحذروا من أنّ بعض الجهات ستحاول أن تصطدم مع القوات الأمنية وجرها للتصادم“.

وأوضح العبادي أن ”هناك مؤامرة على المنطقة لأخذ خيراتها وعلى دول هذه المنطقة أن تساهم في محاربة الإرهاب وإن تركيا انضمت مؤخرا لمحاربة هذه العصابات، لكني أدعوها إلى احترام حسن الجوار ونرفض ضربها للأراضي العراقية بحجة ضرب حزب العمال الكردستاني، لأن هؤلاء موجودون في الاراضي التركية فلماذا لا يتم ضربهم في أراضيها“.

ولفت إلى أن هناك عوائل مسيحية في العراق حرقت منازلها ومحاصيلها نتيجة الضربات التركية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com