مصر.. سجن 250 شخصا بينهم قيادات إخوانية 25 عاما

مصر..  سجن 250 شخصا بينهم قيادات إخوانية 25 عاما

القاهرة- قضت محكمة عسكرية مصرية، اليوم الثلاثاء، في حكم أولي قابل للطعن، بحبس 250 شخصا بنيهم قيادات بارزة بجماعة الإخوان المسلمين لمدة 25 عاما، وتبرئة 54 آخرين في قضيتين تشملان تهما بارتكاب أعمال عنف.

وبحسب مصدر قانوني تحدث للأناضول، فإن المحكمة العسكرية بالإسكندرية (شمال)، حكمت في قضية حريق مبنى محافظة البحيرة (شمال)، والتي تضم 300 متهم بالحبس حضوريا بمدد مترواحة، من بينهم سجناء أحداث.

وبحسب المصدر القانوني الذي قال إن كل هذه الأحكام أولية وسيطعن عليها، فقد قضت المحكمة ذاتها في قضية اقتحام قسم شرطة حوش عيسى (تابع لنفس المحافظة) التي تضم 207 متهمين، بمعاقبتهم بفترات متفاوتة أيضا.

ومن أبرز المتهمين، بحسب المصدر القانوني، قيادات معارضة تنتمي لجماعة الإخوان، تم معاقبتها بالحبس 25 عاما، منهم محمد جمال حشمت البرلماني المعارض، وأسامة سليمان محافظ البحيرة السابق، والمتواجدان خارج البلاد، إضافة إلى محمد سويدان مسؤول المكتب الإداري للإخوان بالبحيرة وهو هارب.

ولم تصدر المحكمة العسكرية بعد بيانًا رسميًا بالإحكام، غير أنه من المعتاد للمحاكم العسكرية ألا تصدر مثل هذه البيانات.

وتعود أحداث القضية إلى يوم 14 أغسطس/آب 2013 عقب فض اعتصامي رابعة العدوية (شرقي القاهرة)، والنهضة (غربي)، حين وقعت اشتباكات بين الشرطة ومنتمين لجماعة الإخوان المسلمين، أمام مقرات حكومية وشرطية بمحافظة البحيرة، مخلفة قتلى ومصابين.

وفي سياق متصل، أجلت محكمة عسكرية بمحافظة أسيوط (جنوب)، محاكمة 240 شخصا متهمين في قضيتين بارتكاب أعمال عنف في المنيا (وسط)، إلى جلسة الأول من سبتمبر/أيلول المقبل، لعدم ورود قرار الإحالة الصادر بشأن إحالة المتهمين للقضاء العسكري المرفق بأوراق القضية.

 وقال مصدر قضائي تحفظ على ذكر اسمه، إن القضيتين أحالهما النائب العام المصري السابق هشام بركات في فبراير/ شباط الماضي للقضاء العسكري، والقضية الأولى يحاكم فيها 123 متهما، بتهمة التحريض على العنف والشغب بمركز ملوى (وسط مصر)، والقضية الثانية يحاكم فيها 117 آخرين بتهمة قطع الطرق، واقتحام متحف ملوى، إبان أحداث فض اعتصامي رابعة والنهضة، في 14 أغسطس/آب 2013.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com