الحمد الله: أزمة ”مدارس الأونروا“ في طريقها إلى الحل

الحمد الله: أزمة ”مدارس الأونروا“ في طريقها إلى الحل

رام الله – كشف رئيس الوزراء في حكومة التوافق الوطني الفلسطينية، رامي الحمد الله، اليوم الثلاثاء، أن أزمة تمويل قطاع التعليم في مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين ”أونروا“، في طريقها إلى الحل خلال أيام.

وأضاف الحمد الله في بيان صحفي، أن الجهود تبذل في الوقت الحالي، لضمان بدء العام الدراسي في مدارس وكالة الغوث في موعده المحدد نهاية الشهر الجاري.
وتواجه ”أونروا“ أزمة مالية هي الأشد في تاريخها، وهي بحاجة في الوقت الحالي، إلى مبلغ 101 مليون دولار أمريكي، لبدء الموسم الدراسي في مدارسها المنتشرة في كل من فلسطين والأردن ولبنان وسوريا، وفق بيان سابق صادر عن الوكالة.
ويبلغ عدد طلبة المدارس المتضررين من إمكانية تأجيل الموسم الدراسي، نحو 500 ألف طالب وطالبة في الدول المذكورة، منهم قرابة 298 ألف طالب وطالبة في كل من الضفة الغربية وقطاع غزة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com