أخبار

سباق الرئاسة ينطلق في موريتانيا
تاريخ النشر: 05 يونيو 2014 16:31 GMT
تاريخ التحديث: 05 يونيو 2014 16:34 GMT

سباق الرئاسة ينطلق في موريتانيا

مصدر مطلع في إدارة الأمن الوطني يؤكد أن نواكشوط اتخذت كل الإجراءات الكفيلة بتأمين سيرالانتخابات.

+A -A
المصدر: إرم- نواكشوط (خاص) من محمد سالم الخليفة

تسارعت وتيرة الاستعدادات والتحضيرات في موريتانيا لإطلاق حملات الرئاسة منتصف ليلة اليوم الخميس.

وذكرمصدر مطلع في إدارة الأمن الوطني لـ ”إرم“ بنواكشوط، أنه تم اتخاذ كل الإجراءات الكفيلة بتأمين سيرالانتخابات.

وشرع المرشحون الخمسة المتنافسون في استحقاقات 21 حزيران/ يونيو، في وضع اللمسات الأخيرة لإدارات حملاتهم، وتحضير ملصقاتهم الدعائية، وتحديد أماكن انطلاق مهرجاناتهم.

وبدا الرئيس الحالي محمد ولد عبد العزيز، أكثر المنافسين استعداداً، حيث باتت إدارة حملته وملصقاتها وشعاراتها جاهزة، و مكان انطلاقتها أصبح معروفاً للجميع، فيما لا يزال أغلب منافسيه منشغلاً بتحديد من سيتولون مهام إدارة الحملة، وتدبير مستلزماتها المادية واللوجستية.

واختار ولد عبد العزيز ”أمل وطن و خيار شعب“ كشعار لخوض المنافسات كما قرر أن يطلق حملته من مدينة كيهيدي عاصمة ولاية كوركول جنوب شرق موريتانيا حيث يتركز وجود الأقلية الزنجية الإفريقية.

ولا يتوقع المراقبون أن تشهد الحملات الدعائية أية أحداث أو مفاجآت ، كما لا يتوقعون أن يكون لمقاطعة قوى المعارضة المنضوية في منتدى الديمقراطية والوحدة لهذه الاستحقاقات كبير الأثر على مسارها ونتائجها.

وكان منتدى الديمقراطية والوحدة المعارض، نظم أمس الأربعاء مسيرة كبيرة في نواكشوط لمطالبة المواطنين بمقاطعة الانتخابات التي يعتبرها ”أحادية“ وغير توافقية وتفتقر إلى معايير الشفافية.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك