هبوط أول طائرة مدنية في مطار عدن

هبوط أول طائرة مدنية في مطار عدن

عدن ـ هبطت في مطار عدن الدولي ظهر اليوم الخميس، طائرة تابعة للخطوط الجوية اليمنية، لتكون بذلك أول طائرة مدنية تهبط في المطار بعد 4 أشهر من الحرب، التي انتهت ببسط القوات التابعة للرئيس هادي سيطرتها على المحافظة.

ونقلت وكالة الأناضول، عن مسؤول في اللجنة العليا للإغاثة اليمنية، قوله إن ”الطائرة التي هبطت في المطار أقلّت 150 يمنيًا كانوا قد فرّوا من المعارك الدائرة في عدن إلى دولة جيبوتي، وظلوا عالقين هناك“.

وأكد المسؤول، أن طيران ”اليمنية“ سيواصل رحلاته اليومية من عدن إلى عدد من العواصم العربية، بعد أن اعتمدته الحكومة اليمنية المطار الرئيسي في البلاد.

وكانت وزيرة الإعلام اليمنية ”نادية السقاف“، أعلنت قبل يومين، أن الخطوط الجوية اليمنية (حكومية) ستحول رحلاتها من صنعاء إلى عدن، بسبب تهديد الحوثيين بالاستيلاء على أي طائرة مدنية تهبط في مطار صنعاء.

ونفى الحوثيون، في وقت لاحق، اتهامات الحكومة اليمنية، التي تمارس مهامها من العاصمة السعودية الرياض، وقالوا في مؤتمر صحفي عقد أمس الأول بصنعاء وضم قيادات في الشركة، إن ذلك الإجراء يهدف الى ”فرض حصار على سكان صنعاء فقط“.

 6

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com