ليبيا.. المؤتمر الوطني يعرض شروطه للعودة لحوار الصخيرات

ليبيا.. المؤتمر الوطني يعرض شروطه ل...

وفد من المؤتمر الوطني الليبي، بقيادة رئيسه "نوري بوسهمين"، عقد جلسة مشاورات مغلقة بالجزائر مع رئيس البعثة الأممية إلى ليبيا "برناردينو ليون"، لبحث سبل استئناف الحوار الداخلي.

طرابلس ـ أكد محمد معزب، عضو وفد الحوار عن المؤتمر الوطني العام في ليبيا، المنتهية ولايته، اليوم الاثنين أن ”المؤتمر لم يحدد حتى الآن موعدا لاستئناف مشاركته في جولات الحوار في مدينة الصخيرات المغربية“.

ونقلت وكالة الأناضول، عن معزب قوله إن ”المؤتمر أكد خلال لقائه المبعوث الأممي، برناردينو ليون، بالجزائر يومي الخميس والجمعة الماضيين، على جملة من ملاحظاته (المؤتمر)، وأفكاره المتعلقة بمسودة الاتفاق الأخيرة“، مؤكدا على ”ضرورة الأخذ بها في بنود الاتفاق الأساسية، وأن لا يؤجل نقاشها إلى ملاحق الاتفاق“.

وكان المؤتمر الوطني العام، قد عقد خلال جلسة صباح اليوم الاثنين، اجتماعا موسعا مع عدد من النشطاء السياسيين، لمناقشة مسألة الحوار السياسي، ومستجداته، والموقف من المسودة الرابعة للاتفاق السياسي، في مسعى ”لتوسيع دائرة المشاركة، لوضع رؤية سياسية واحدة، من شأنها ضمان استمرار، أي اتفاق سياسي يخرج عن جلسات الصخيرات“.

واحتضنت الجزائر، يومي الخميس والجمعة، جلسات مشاورات مغلقة، بين وفد عن المؤتمر الوطني العام الليبي، بقيادة رئيسه ”نوري بوسهمين“، ورئيس البعثة الأممية إلى ليبيا ”برناردينو ليون“، لبحث سبل استئناف الحوار الداخلي، بمشاركة الوزير الجزائري للشؤون المغاربية والاتحاد الإفريقي والجامعة العربية ”عبد القادر مساهل“، ووزير الخارجية الإيطالي ”باولو جانتيلوني“.

يذكر أن أطرافاً ليبية، من بينها مجلس النواب، وعمداء مجالس بلدية، أبرزهم المجلس البلدي في مصراته، وقعوا بالأحرف الأولى على وثيقة الاتفاق السياسي بالصخيرات المغربية نهاية الشهر الماضي، غير أن المؤتمر الوطني العام اعترض على مضمونها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com