10 من مفقودي ”رمادة“ التونسية وصلوا سرت الليبية

10 من مفقودي ”رمادة“ التونسية وصلوا سرت الليبية

تونس – قال الحقوقي التونسي، مصطفى عبد الكبير: ”إن 10 تونسيين من الذين فقدوا، منذ حوالي شهر، في مدينة رمادة التونسية، وصلوا إلى مدينة سرت الليبية“.

وذكرت الأناضول، اليوم الجمعة، ”وفقاً لمعطيات متوفرة، فإن عدد من المفقودين من مدينة رمادة (محافظة تطاوين جنوب شرقي البلاد)، وصلوا إلى مدينة ”سرت“، التي تنشط فيها مجموعات متشددة“.

وأكدت أنه لا يمكن تأكيد وجهة الأشخاص، إن كانت إلى تنظيم داعش أو غيره، كما لا توجد معطيات إضافية حول مصير بقية المجموعة.

وفي 8 تموز / يوليو الجاري، قالت وزارة الداخلية التونسية، إن 12 عائلة في رمادة، تقدمت ببلاغات اختفاء أبنائها، وتبيّن أنّ المجموعة المختفية، يبلغ عددها 33 فرداً، تتراوح أعمارهم ما بين 16 و35 عاماً، بينهم امرأة، وأغلبهم من العناصر المتشدّدة دينيّاً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com