مسؤول إيراني: سفارة أمريكا ببغداد مقر عمليات داعش

مسؤول إيراني: سفارة أمريكا ببغداد مقر عمليات داعش

المصدر: طهران ـ من أحمد الساعدي

اعتبر مسؤول في الحرس الثوري الإيراني، أن السفارة الأمريكية في بغداد مقر لعمليات تنظيم داعش في العراق، مشيرا إلى أن هذه السفارة هي لإنتاج التنظير والأفكار.

وقال رئيس منظمة المستضعفين التابعة للحرس الثوري العميد محمد رضا نقدي، في كلمة له بمناسبة مقتل عدد من قادة منظمة بدر الشيعية العراقية المقربة من الحرس الثوري على يد تنظيم داعش الأسبوع الماضي، إن ”أمريكا هي التي أوصلت داعش الإرهابي إلى هذه الحالة من التمدد في العراق وسوريا“.

وبين نقدي، أن ”التعبويين الإيرانيين يراجعوننا دوما للتوجه الى جبهات العراق ويذرفون الدموع أحيانا التماسا لتلبية طلبهم هذا الا اننا نقول لهم دوما بان عراقنا الحبيب زاخر بالمقاتلين الشجعان بما فيه الكفاية، ولكن كونوا جاهزين فسيصل الدور لمشاركتكم لنتحرك جميعا نحو الهدف الأكبر ونقيم الصلاة التاريخية بإمامة المرشد الأعلى علي خامنئي العزيز  في المسجد الأقصى“.

وأوضح، أن العديد من قادة منظمة بدر والجماعات الشيعية المسلحة شاركوا في سوريا للدفاع عن مرقد السيدة ”زينب“، وبعد ذلك المشاركة الدؤوبة في الجهاد ضد تنظيم داعش الارهابي المتوحش بعد اجتياحه لمناطق في العراق.

ولفت العميد نقدي، الى الانتصارات الباهرة التي حققتها القوات العراقية بدعم من الحشد الشعبي في مختلف المناطق ومنها ديالى وسلمان بيك وآمرلي وتكريت والعوجة وبيجي.

ونوه الى مؤامرات الاستكبار وعلى رأسها أمريكا والكيان الصهيوني، الذين يشعرون بالهلع الشديد من ان تصل أقدام الشباب الايراني والعراقي والسوري الى حدود فلسطين المحتلة، لذا قاموا بتعبئة الشباب اليائس والمحبط في اوروبا لجرهم الى مستنقع التكفير وساحة القتل لربما يشغلون المسلمين بأنفسهم بضعة ايام وان يصونوا الكيان الصهيوني من نيران غضب شباب العراق والشام الاباة، الا اننا واثقون من ان هذه المؤامرات ستفشل وان تيار المقاومة سيمضي في طريقه ويصل الى حدود فلسطين بعد تطهير الارض من بيادق الكيان الصهيوني التكفيريين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com