دي ميستورا: التعاون مع دول مؤثرة في سوريا يعد ضروريا لحل الأزمة

دي ميستورا: التعاون مع دول مؤثرة في سوريا يعد ضروريا لحل الأزمة

طهران- قال المبعوث الأممي الخاص إلى سوريا ”ستيفان دي ميستورا“، إن ”التعاون مع دول لها تأثير على ما يجري في سوريا ومن ضمنها إيران، يعد ضروريا لحل الأزمة التي تشهدها البلاد“.

وأفاد بيان صادر عن الخارجية الإيرانية، الخميس، أن هذه التصريحات جاءت على لسان ”دي ميستورا“ خلال لقاء جمعه، في العاصمة طهران، بنائب وزير الخارجية الإيراني ”حسين أمير عبد اللهيان“.

وأوضح المسؤول الأممي أن ”حل الأزمة السورية يستوجب مبادرات جادة عبر قنوات سياسية“.

وأضاف ”دي ميستورا“ أن ”التماس حلول للأزمة عبر طرق عسكرية، لن يكون مجديا“، مشيرا إلى زيادة خطر الإرهاب في سوريا.

ولفت ”دي ميستورا“، إلى أن ”حماية وحدة الأراضي السورية، وخروج المقاتلين الأجانب منها، واحترام حقوق جميع الفئات الاجتماعية، يعد من أساسيات الحل السياسي“.

ومن جانبه قال ”عبد اللهيان“: ”نحن نتفق مع ضرورة إجراء إصلاحات في سوريا، غير أننا نعارض أفكاراً من شأنها أن تفاقم الوضع في سوريا، ونؤمن بأن أي نوع من التغيير فيها سيكون من قبل الشعب السوري عبر طرق ديمقراطية“.

ومنذ منتصف مارس/ آذار 2011 تطالب المعارضة السورية بإنهاء أكثر من (44) عامًا من حكم عائلة الأسد، وإقامة دولة ديمقراطية يتم فيها تداول السلطة، غير أن النظام السوري اعتمد الخيار العسكري لوقف الاحتجاجات، ما دفع سوريا إلى دوامة من العنف، ومعارك دموية بين قوات النظام والمعارضة، ما تزال مستمرة حتى اليوم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com