المجلس الأعلى ينفي تعرض الحكيم للاغتيال

المجلس الأعلى ينفي تعرض الحكيم للاغتيال

المصدر: بغداد - من أحمد الساعدي

نفى المكتب الإعلامي لرئيس المجلس الأعلى الإسلامي في العراق عمار الحكيم الثلاثاء، تعرض الأخير لمحاولة اغتيال في محافظة ديالى، مبيناً أن الحكيم لم يذهب أًصلاً إلى المحافظة.

وكانت وسائل إعلام عراقية محلية، قالت أن جهات مجهولة فتحت النار على موكب عمار الحكيم أثناء مروره على طريق محافظة ديالى، مشيرة إلى أن الحكيم نجا من محاولة اغتيال في محافظة ديالى أثناء زيارته إلى قضاء ناحية بني سعد التي تعرضت لتفجير إرهابي يوم الجمعة الماضي.

وقال مكتب الحكيم في بيان ورد شبكة ارم الإخبارية نسخة منه، ”رصدنا في الآونة الأخيرة نشر بعض الأخبار الكاذبة في مواقع التواصل الإجتماعي عن زيارة السيد عمار الحكيم إلى محافظة ديالى وتعرض موكبه إلى إعتداء من قبل البعض“.

واستنكر مكتب الحكيم ما وصفه بـ“الاستهداف السافر بنشر الأخبار المضللة والكاذبة“، مشيرا إلى أن ”السيد الحكيم يواسي ذوي الضحايا الذي سقطوا شهداءً بالتفجير الإرهابي الذي استهدف منطقة خان بني سعد المنكوبة ويشاطرهم الالم والمحنة“.

وأضاف بيان المكتب الإعلامي أن ”السيد الحكيم لم يذهب الى محافظة ديالى“، مشيرا إلى أن ”هذه الأخبار عارية تماماً عن الصحة“، داعيا وسائل الإعلام الى ”توخي الدقة والحذر بنشر الأخبار والتأكد من القنوات الرسمية الممثلة للجهات والشخصيات السياسية“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة