الإفراج عن نجل مرسي بعد حبسه بتهمة تعاطي المخدرات

الإفراج عن نجل مرسي بعد حبسه بتهمة تعاطي المخدرات

القاهرة ـ أخلت الأجهزة الأمنية بمحافظة القلوبية سبيل، عبد الله، نجل الرئيس المصري المخلوع محمد مرسي، بعد أن قضى عاماً داخل السجن، كعقوبة مقررة عليه، جراء توجيه تهمة ”تعاطي المخدرات“ له من قبل السلطات المصرية.

وتم الإفراج عن عبد الله من محكمة ”بنها الابتدائية“ بعد قضاء مدة العقوبة، كما تم التأكد من عدم اتهامه في أي قضايا أخرى.

وكانت محكمة جنايات بنها قد قضت، في يوليو/تموز من العام الماضي، بحبس ”عبد الله محمد مرسي“، وصديقه ”محمد عماد عبد المنعم“ ، لمدة عام مع غرامة 10 آلاف جنيه لكل منهما، في قضية تعاطي المخدرات، بعد ضبطهما من قبل الخدمات الأمنية، أثناء استقلالهما سيارة خاصة في محيط محافظة القليوبية.

وجاء تقرير المعمل الكيماوي، أنه ”بمعاينة منفضدة السجائر الموجودة بالسيارة، التي كان يستقلها المتهمان أثناء ضبطهما، تبين وجود سجائر الحشيش، فتم توقيفهما، وكتابة محضر لهما“، ثم قضت المحكمة بحبسهما.

ونفت أسرة مرسي، على لسان أسامة مرسي، تعاطي عبد الله أي مخدرات، واصفة حبسه بتصفية الحسابات مع مرسي، وإحباط همته داخل سجنه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com