سياسي عراقي: الحشد الشعبي تتكبد خسائر في الفلوجة‎

سياسي عراقي: الحشد الشعبي تتكبد خسائر في الفلوجة‎

المصدر: بغداد - أحمد الساعدي

أعلن عضو المكتب السياسي لتحالف القوى العراقية حيدر الملا، الأحد، عن تكبد قوات الحشد الشعبي (الشيعي) خسائر في مشارف قضاء الفلوجة نتيجة عدم التنسيق، داعيا رئيس الوزراء حيدر العبادي إلى مغادرة انعدام المركزية في إدارة الملف الأمني.

وقال الملا في بيان صحفي، ورد شبكة ”إرم“ الإخبارية نسخة منه، إن ”الخسائر التي تكبدها أبطال الحشد الشعبي على مشارف مدينة الفلوجة وسقوط كوكبة الشهداء تضع الجميع أمام مسؤولية تضافر الجهود من أجل تحقيق النصر على تنظيم داعش الإرهابي“، مبينا ان ”ذلك يضع ايضا القائد العام للقوات المسلحة أمام مسؤولية التنسيق الكبير بين جميع القوى المسلحة ومغادرة انعدام المركزية في إدارة الملف الأمني“.

وأوضح النائب السابق في البرلمان العراقي أن ”عدو كتنظيم داعش الإرهابي يستلزم ان تكون هنالك روية إستراتيجية وإدارة مركزية قادرة على خلق منظومة متكاملة من قواتنا المسلحة وأبناء العشائر والحشد الشعبي والتحالف الدولي، كي نحقق النصر على أرض الواقع ونحرر الأرض من هذا التنظيم الشيطاني الذي دخل عامه الثاني في احتلاله لقسم من محافظات العراق“.

وكانت قيادة العمليات المشتركة أعلنت، في (13 تموز 2015) عن إنطلاق عمليات تحرير محافظة الانبار من سيطرة تنظيم ”داعش“، مبينة أن القوات الأمنية بمختلف صنوفها تخوض الآن معارك التحرير وتتقدم باتجاه الأهداف المرسومة لها في المحافظة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com