مسعود بارزاني يلوّح بورقة ”الاستقلال“

مسعود بارزاني يلوّح بورقة ”الاستقلال“

أربيل – أوضح رئيس إقليم شمال العراق، مسعود بارزاني، أنهم أمام خياري ”الاستقلال أو الخضوع“، منوها أنهم لن يختاروا الخضوع بأي شكل من الأشكال، ويفضلون الاستقلال.

جاء ذلك في كلمة له خلال تفقده مواقع قوات البيشمركة الكردية على جبهات أربيل والموصل، حيث حيث قال بارزاني، ”إن نضال أمتنا على مر التاريخ لم يكن من أجل بقاء الأكراد تحت نير الخضوع، فلم نقدم الشهداء كي نبقى تحت إمرة أحد“.

كما وجه رئيس الإقليم انتقادات لحزب ”الاتحاد الوطني الكردستاني“ و“حركة التغيير“ دون أن يسميهما، على خلفية مطالبتهما بالانتقال إلى النظام البرلماني في حكم الإقليم.

ولفت بارزاني، أن ”فرصة ذهبية“ برزت للأكراد، وأنهم في قمة النجاح، مبديا استغرابه من ”حديث البعض في هذه المرحلة عن ضرورة وجود إدارتين لكردستان“، مضيفا أن ”غير الراضين عن وحدة منطقة كردستان لهم الحرية في اختيار مكان آخر للعيش خارجها“، على حد تعبيره.

من ناحية أخرى، دعا بارزاني إلى تقديم ضمانات لأهالي الموصل حول مشاركتهم في إدارة المدينة، قبل انطلاق عملية استعادتها من يد تنظيم داعش، وضمان عدم تعرضهم لضغوط.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com