منع 10 آلاف مقاتل سني من تحرير الأنبار

منع 10 آلاف مقاتل سني من تحرير الأنبار

المصدر: إرم- بغداد

أفاد الشيخ خلف الحلبوسي أحد وجهاء عشائر الأنبار بأن قيادة العمليات المشتركة التابعة للحكومة المركزية منعت 10 آلاف مقاتل من أبناء العشائر السنية من المشاركة في عمليات تحرير محافظة الأنبار، ذات الأغلبية السنية.

وقال الحلبوسي لمراسل ”إرم“ في العراق، بأن ”أمراً صدر من قيادة العمليات المشتركة بمنع أكثر من 10 آلاف مقاتل من أبناء العشائر السنية من المشاركة بتحرير محافظة الأنبار، وفسح المجال فقط لمشاركة الحشد الشعبي الشيعي إلى جانب القوات الأمنية النظامية في العمليات العسكرية الدائرة في المحافظة“.

وأضاف أن ”أبناء عشائر المحافظة تطوعوا لقتال تنظيم داعش المتشدد الذي احتل محافظتهم ودمر البنى التحتية فيها، إلا أنه تم منعهم من المشاركة في تلك المعارك دون أن تقدم لنا الأسباب“.

وأشار الحلبوسي أن ”القوات الأمنية سمحت فقط للواء (30) من المقاتلين السنة من عشائر الكرمة والصقلاوية بالمشاركة في معارك استعادة الأنبار التي أعلنت الحكومة العراقية انطلاقها قبل ثلاثة أيام“.

يشار إلى أن 10 آلاف مقاتل من أبناء العشائر السنية كانوا قد تطوعوا في وقت سابق لقتال داعش، وتلقوا تدريبات مكثفة على مدى أشهر، وتسلموا أسلحة تخولهم المشاركة في القتال، لكنهم لم يزج بهم حتى اللحظة في تلك المعارك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com