موسكو تجلي بعض رعاياها من صنعاء

موسكو تجلي بعض رعاياها من صنعاء

تقارير إخبارية تحدثت عن وصول طائرتين من صنعاء إلى موسكو وتحملان 118 شخصا منهم مواطنون روس وأوكرانيون ويمنيون.

موسكو – ذكرت تقارير إخبارية اليوم الخميس أن طائرتين روسيتين هبطتا في مطار ”دموديدوفو“ الدولي بموسكو، بعد منتصف الليلة الماضية، قادمتين من صنعاء، وعلى متنهما مجموعة من رعايا روسيا وبعض الدول الأخرى الذين أبدوا رغبتهم في مغادرة اليمن بسبب النزاع المسلح الدائر على أراضيه.

وأفادت وكالة الانباء الروسية ”سبوتنيك“ بأن المجموعة ضمت 118 شخصا منهم 13 مواطنا من روسيا وثمانية من أوكرانيا، وثلاثة من مولدافيا، و42 من أوزباكستان وسبعة من طاجكستان وواحد من أذربيجان، و42 من اليمن واثنان من إثيوبيا، كما كان بينهم 17 طفلا.

وقالت ”سبوتنيك“ إن الطائرتين التابعتين لوزارة الطوارئ الروسية، كانتا من طراز ”إيل76-”، وقد نقلتا إلى صنعاء أمس الأربعاء شحنة من المساعدات الإنسانية الروسية بوزن 46 طنا شملت معلبات اللحوم والأسماك وأغذية للأطفال