وصول وزراء ومسؤولين يمنيين إلى عدن

وصول وزراء ومسؤولين يمنيين إلى عدن

عدن – قال مسؤولون يمنيون إن وزراء ومسؤولين كبار من المخابرات وصلوا بطائرة هليكوبتر إلى مدينة عدن في جنوب اليمن في أول زيارة لأعضاء من الحكومة المتمركزة في السعودية منذ اندلاع الحرب قبل أكثر من ثلاثة أشهر.

وقال أحد المسؤولين لرويترز ”كلف (الرئيس) عبد ربه منصور هادي هذه المجموعة بالعودة إلى عدن للعمل على ترتيب الأوضاع الأمنية وضمان الاستقرار قبل استئناف عمل مؤسسات الدولة في عدن“.

 ووصل الوزراء والمسؤولون إلى قاعدة عسكرية جوية على الأطراف الغربية لعدن بطائرة هليكوبتر وكان من بينهم وزيرا الداخلية والنقل ووزير الداخلية السابق ورئيس المخابرات ونائب رئيس مجلس النواب.

وتأتي هذه الخطوة بعد عدة انتكاسات ألحقها مقاتلون يمنيون مدعومون من السعودية بجماعة الحوثي اليمنية. وأصبحت لعدن أولوية لدى طرفي الصراع منذ أن بدأ الحوثيون حصارهم لها في مارس/آذار.

وانتزع مقاتلون محليون السيطرة على مطار عدن والميناء الرئيسي في المدينة من الحوثيين خلال اليومين المنصرمين في اشتباكات يقول مسعفون إنها أسفرت عن سقوط العشرات بين قتيل وجريح.

ويقول الحوثيون إن سيطرتهم على العاصمة صنعاء في سبتمبر أيلول وتوغلهم المسلح في جنوب اليمن وشرقه خلال شهري مارس آذار وابريل نيسان ثورة على حكومة فاسدة والإسلاميين المتشددين.

وتقول الأمم المتحدة إن أكثر من 3500 شخص قتلوا في القصف الجوي والاشتباكات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة