تقدم للمقاومة مع بدء عملية السهم الذهبي في عدن (صورة)

تقدم للمقاومة مع بدء عملية السهم الذهبي في عدن (صورة)

عدن – حققت المقاومة اليمنية في عدن تقدم كبيرا في المدينة الساحلية اليوم الثلاثاء، مع بدء عملية عسكرية واسعة لـ“تحرير مدينة عدن“ من سيطرة المسلحين الحوثيين، وقوات الحرس الجمهوري الموالية لعلي عبد الله صالح.

وقال قائد عسكري يمني موال للسلطة الشرعية المعترف بها دوليا لبي بي سي أن العملية برية وبحرية وجوية واسعة.

وأضف هذا القائد الذي يقود عمليات عسكرية ميدانية في عدن لبي بي سي أن العملية أُطلق عليها اسم ”السهم الذهبي“ وإنها بدأت بالتنسيق مع قوات التحالف الذي تقوده السعودية.

وأضاف أن أسرابا من مقاتلات التحالف ستشارك فيها مع مدمرات بحرية تابعة لقوات التحالف.

وقال تلك المدمرات باتت على مقربة من سواحل عدن وتوزعت على السواحل القريبة من عمليات المنطقة العسكرية الرابعة في خليج عدن، كما ستوجد أيضا في جنوب البحر الأحمر وقرب سواحل منطقة باب المندب.

وقال القائد الميداني إن الخطة العسكرية لـ“تحرير عدن“ تشمل قوات برية يمنية دربت مؤخرا في السعودية، بالإضافة لفرق استطلاع وُزعت على مختلف الجبهات المحيطة بمدينة عدن.

ميدانيا أفادت مصادر صحفية يمنية، اليوم الثلاثاء، بأن المقاومة الشعبية سيطرت على أجزاء واسعة من مطار عدن الدولي.

11695976_1037088666309280_3226291554264071385_n

وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن طيران التحالف قصف بشكل عنيف مواقع الحوثيين داخل المطار، الأمر الذي سهل دخول مسلحي المقاومة.

وأكدت المصادر أن المقاومة سيطرت على معظم المواقع في منطقة خور مكسر بعد مواجهات عنيفة مع الحوثيين وقوات صالح خلفت عشرات القتلى والجرحى من الطرفين، كما أحكمت سيطرتها على جزيرة العمال وساحة العروض.

وقالت المصادر: “تلقت المقاومة دعماً كبيراً من قبل قوات التحالف للقيام بعملية نوعية لتطهير مدينة عدن من الحوثيين وقد بدأتها في منطقة خور مكسر وهي تستعد للتوجه نحو المعلا وكريتر”.

في الوقت ذاته، شن المسلحون الحوثيون وقوات صالح قصفاً عنيفاً بالكاتيوشا على أحياء سكنية في منطقة الممدارة دون معرفة حجم الخسائر .

وتشهد مدينة عدن منذ أكثر من ثلاثة أشهر مواجهات عنيفة بين الحوثيين والمقاومة الشعبية، أسفرت عن مقتل وإصابة الآلاف معظمهم من المدنيين.

يأتي ذلك في الوقت الذي كثف فيه طيران التحالف غاراته الجوية على العاصمة صنعاء، حيث استهدف ملعب الثورة الرياضي، ومعسكر الحفا، وكلية الدفاع الجوي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com