داعش يتبنى تفجيرات الأحد ببغداد

داعش يتبنى تفجيرات الأحد ببغداد

المصدر: بغداد ـ من أحمد الساعدي

أعلن تنظيم داعش اليوم الاثنين، مسؤوليته عن التفجيرات التي ضربت مناطق عدة من العاصمة العراقية بغداد مساء أمس الأحد، وأدت إلى مقتل 23 شخصاً على الأقل، فيما جرح العشرات.

وذكر التنظيم في بيان تداولته حسابات مؤيدة له على موقع التواصل الاجتماعي ”تويتر“، أن عناصر التنظيم نفذوا ”ضمن غزوة مباركة أسموها وثبة الموحدين على صدور المرتدين“، سلسلة هجمات بينها ثلاثة تفجيرات انتحارية وتفجير بسيارة مفخخة على الأقل.

وقالت مصادر أمنية وطبية، إن التفجيرات التي استهدفت مناطق ذات غالبية شيعية في شمال العاصمة وشرقها، أدت إلى مقتل ما لا يقتل عن 23 شخصا وإصابة 68 بجروح.

واستهدفت التفجيرات مناطق الكاظمية والإسكان والشعب والبنوك، وهي الأسوأ في بغداد خلال الأسابيع الأخيرة.

وكان المتحدث باسم تنظيم داعش أبو محمد العدناني، دعا الشهر الماضي مناصريه إلى جعل رمضان شهرا ”للجهاد“ وتكثيف هجماتهم. إلا أن أعمال العنف الدورية في بغداد، والتي تشمل تفجير عبوات ناسفة وسيارات مفخخة، لم تشهد تصاعدا ملحوظا خلال هذا الشهر.

وغالبا ما يتبنى التنظيم الذي يسيطر على مساحات واسعة من البلاد منذ حزيران (يونيو) 2014، هجمات وتفجيرات في بغداد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com