بالفيديو.. منظمة اسرائيلية تفند ادعاءات الجيش حول مقتل ”الكبسة“

الفيديو، يظهر خروج الضابط من مركبته العسكرية برفقة جندي آخر بعد إصابة مركبتهم بحجر، ومن ثم قاما بإطلاق النار تجاه الشاب الفلسطيني، بينما كان يركض فارًا من المكان.

المصدر: إرم ـ رام الله

دحضت منظمة ”بيتسيلم“ الإسرائيلية، إدعاءات جيش الاحتلال حول مقتل الفتى الفلسطيني محمد الكبسة من مخيم قلنديا، وذلك بنشر فيديو يوثق إطلاق النار عليه.

ويظهر الفيديو، الذي التقطته كاميرا مراقبة في إحدى محطات الوقود، أن إطلاق النار على ”الكسبة“ تم أثناء هروبه من المكان، وليس كما ادّعى الضابط في جيش الاحتلال أنه أطلق النار على الشهيد في الوقت الذي شكّل فيه الشهيد خطرًا على حياته.

ويظهر في الفيديو، خروج الضابط من مركبته العسكرية برفقة جندي احتلال آخر بعد إصابة المركبة العسكرية بحجر، ومن ثم قاما بإطلاق النار تجاه الشاب محمد الكسبة بينما كان يركض فارًا من المكان، أي أن إطلاق النار عليه تم من الخلف، ممّا يؤكد أن الشهيد لم يكن يشكّل خطرًا على قوّات الاحتلال، وكان بإمكان الضابط والجنود اعتقاله بدلًا من إطلاق النار عليه.

وقال المحقّق في ”بتسيلم“، إنه حين قام بتصوير الشهيد بعد إطلاق النار عليه، رأى في الجثة ثلاث رصاصات، اثنتان منهم من الخلف وواحدة في الصدر، ممّا يؤكد أن ضابط الاحتلال والجنود أرادوا قتله وليس إصابته، إذ لا تظهر أيّة رصاصة في القدمين.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com