الحكومة العراقية تنفي نيتها إسكان نازحين بمسقط رأس صدام

الحكومة العراقية تنفي نيتها إسكان نازحين بمسقط رأس صدام

صلاح الدين ـ نفى نائب رئيس مجلس محافظة صلاح الدين العراقية فيصل الجبوري اليوم السبت، أنباءً عن نية الحكومة، إسكان نازحين، في قرية العوجة (مسقط رأس الرئيس العراقي السابق صدام حسين).

ونقلت وكالة الأناضول، عن الجبوري قوله إن ”التنظيم بث إشاعات حول وجود نية لدى الحكومة العراقية، بإسكان نازحي مدينتي بيجي والشرقاط (شمالي تكريت)، في قرية العوجة (13 كم جنوبي تكريت)، بسبب استمرار المعارك في مناطقهم“، مضيفاً ”أن تلك الأنباء ليست سوى إشاعات روّج لها التنظيم والمتعاونون معه“.

وأكد الجبوري، ”أن سلطات المحافظة لم تفكر أبدًا بتحويل منازل أقرباء الرئيس العراقي السابق صدام حسين (آل الندا) إلى منازل للنازحين، أو أن تسلبهم حقهم فيها“، مشيرًا ”أن الحكومة فكرت في أن يسكن النازحون بمشاريع منازل جديدة، غربي تكريت، وليس في العوجة“.

وبرّر الجبوري عدم السماح لـ ”آل الندا“ (شيوخ عشيرة البيجات)، بالعودة إلى قرية العوجة، بالقول ”إنهم غير متعاونين حتى الآن مع القوات العراقية، ولم يدلوا بأي معلومات من شأنها أن تكشف عن أسماء الجناة المسؤولين عن قتل الجنود العراقيين في مجزرة سبايكر“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com