11 قتيلاً حوثياً و5 من المقاومة في تعز قبل ساعات من الهدنة

11 قتيلاً حوثياً و5 من المقاومة في تعز قبل ساعات من الهدنة

تعز – قتل عشرات، وأصيب آخرون، في معارك شرسة، شهدتها مدينة تعز اليمنية، اليوم الجمعة، بين المقاومة الشعبية وجماعة أنصار الله (الحوثيين) في عدد من جبهات القتال، حسب مصادر طبية وأمنية.

وقالت المصادر، إن 11 قتيلا من الحوثيين و 5 من المقاومة الشعبية، سقطوا في المعارك التي دارت وسط وجنوب غرب المدينة، وذلك قبل ساعات من الهدنة التي تبدأ منتصف ليل الجمعة.

وأشارت المصادر ذاتها، أن المعارك أسفرت أيضاً عن جرح 60 حوثياً و 45 من المقاومة الشعبية، إضافةً إلى خمسة جرحى من المدنيين، نتيجة قصف عشوائي شنه الحوثيين على أحياء سكنية.

وقال مصدر في المقاومة الشعبية (طلب عدم ذكر اسمه) إن رجال المقاومة استعادوا السيطرة على عدد من المواقع الاستراتيجية من أيدي الحوثيين في الجهة الجنوبية الغربية لتعز، بينها ”نقطة الضباب“ و“حدائق الصالح“.

كما أضاف المصدر، إن المقاومة صدت هجوماً للحوثيين، في محيط جبل جرة، مشيراً أن المعارك أسفرت عن تدمير عدد من الدوريات الحوثية، وقتل قيادات ميدانية منهم.

ويتخوف سكان محليون من أن تتواصل المعارك في ظل الهدنة التي دعت لها الأمم المتحدة، خصوصاً وأن الهدنة السابقة (أعلنتها قوات التحالف العربي في 12 أيار/مايو الماضي) تم خرقها من قبل الحوثيين بعد ساعات من سريانها، بحسب السكان.

ويحاول الحوثيون السيطرة على كامل مناطق مدينة تعز، التي تحوي أكبر تجمع سكاني في اليمن، ويخوضون معارك شرسة مع المقاومة الشعبية الموالية للرئيس عبدربه منصور هادي، في عدد من الجبهات.

وكانت الأمم المتحدة أعلنت، أمس الخميس، عن هدنة لوقف إطلاق النار في اليمن، تبدأ اعتبارا من الساعة 23:59 بتوقيت جرينتش اليوم الجمعة، وتستمر حتى نهاية شهر رمضان، وذلك لتأمين إدخال المساعدات الإنسانية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com