انشقاق 150 مقاتلا من أهالي الفلوجة عن داعش

انشقاق 150 مقاتلا من أهالي الفلوجة عن داعش

المصدر: بغداد ـ من أحمد الساعدي

انشق 150 مقاتلا من عناصر تنظيم داعش، بعدما قدموا تعهداً للقوات الأمنية العراقية المرابطة على مداخل قضاء الفلوجة التابعة لمدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار غرب العراق.

وقال قائد الشرطة الاتحادية العراقية، الفريق رائد شاكر جودت في بيان صحفي، إن ”150 داعشيا من أهالي الفلوجة  قدموا تعهدات لقوات الشرطة الاتحادية بالاستسلام وعدم القتال إلى جانب التنظيم والتزام أحد جوامع المدينة في حالة اقتحامها من قبل القوات الأمنية“.

وأضاف جودت، ”مصادرنا الاستخبارية اتصلت بالعناصر المنشقة عن داعش، وأخذت تعهدات خطية منهم بعدم القتال عند الشروع في ساعة الصفر“، مشيراً إلى أن ”غالبيتهم من أهالي قضاء الفلوجة“.

وتحتشد القوات الأمنية العراقية، المدعومة من الحشد الشعبي على مداخل قضاء الفلوجة، فيما تستمر عمليات القصف الجوي والصاروخي الذي تنفذه القوات العراقية ضد عناصر التنظيم.

وكان المستشار السياسي لمحافظ الأنبار حكمت سليمان، أعلن أمس الخميس عن تحرير 70% من ناحية الصقلاوية شمالي الفلوجة، مبيناً أن القوات الأمنية والحشد الشعبي فرضت سيطرتها على عدة مؤسسات حكومية وسط الناحية.

وفي هذا السياق، قال رئيس لجنة الأمن والدفاع البرلمانية حاكم الزاملي، إن مدينة الفلوجة التابعة لمحافظة الأنبار أصبحت محاصرة من جميع الجهات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com