القوات العراقية تسيطر على غالبية ناحية الصقلاوية بالفلوجة

القوات العراقية تسيطر على غالبية ناحية الصقلاوية بالفلوجة

بغداد – تمكنت القوات العراقية من الجيش والشرطة والحشد الشعبي (مليشيات تابعة للحكومة)، اليوم الخميس، من تحقيق مكاسب خلال مواجهات مع عناصر تنظيم ”داعش“ في ناحية الصقلاوية شمال الفلوجة شرق محافظة الانبار غرب البلاد، بحسب مصدر حكومي محلي.

وقال ”عيد عماش“، المتحدث باسم مجلس محافظة الأنبار، لوكالة الاناضول، إن ”القوات الأمنية والحشد الشعبي من الأنبار ومن خارج المحافظة تمكنت من تحرير 70% من ناحية الصقلاوية من عناصر تنظيم داعش“.

وأضاف المصدر، أن ”القوات الأمنية سيطرت على مباني ودوائر عدة منها بنايتي المجلس المحلي، ومديرية الناحية، ومركز شرطة الصقلاية والمركز الصحي وجامع الصقلاوية ودائرة البلدية، ودوائر خدمية أخرى“.

وتابع ”عماش“ قائلا إن ”القوات الأمنية قتلت وأصابت العشرات من عناصر تنظيم داعش خلال تلك المواجهات“. ولم يذكر المسؤول المحلي أية أرقام حول تلك الأحداث.

من جانبه، قال ”سلام الديرواي“ القيادي في منظمة بدر ومدير هيئة الحشد الشعبي في البصرة إن ”مقاتلي الحشد قادوا معركة بمساندة قوات الجيش والشرطة الاتحادية وطيران الجيش في مركز ناحية الصقلاوية“.

وأشار إلى أن ”تنظيم داعش مُني بخسائر فادحة وتراجع من تبقى منهم الى داخل البلدة بعد أن نسفوا جسرا بواسطة القنابل المتفجرة على نهر الفرات في مسعى لوقف تقدم القوات العراقية“.

وقال كذلك إن ”المعارك أسفرت عن مقتل 20 من مسلحي داعش بينهم قناصان عراقيان“، لكنه لم يشر إلى خسائر القوات العراقية في المعركة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com