القوات العراقية تقتل 30 داعشياً بينهم قادة (فيديو)

القوات العراقية تنفذ "عملية نوعية" ضد مقرات تنظيم الدولة الإسلامية في منطقتَيْن تابعتَيْن لمدينة الكرمة شرق الرمادي.

بغداد- قتل 30 عنصرا من تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) بينهم قادة محليون للتنظيم، اليوم الثلاثاء، في قصف ومواجهات مع القوات الأمنية في مناطق متفرقة من العراق، حسب مصادر عسكرية.

وقال العقيد في قيادة عمليات الأنبار، وليد الدليمي، إن ”قوة من الحشد الشعبي (ميليشيات تابعة للحكومة) من عشائر الكرمة التابعة للفوج الثالث باللواء 30، نفذت عملية نوعية ضد مقرات لداعش في منطقة اللهيب وجزء من منطقة الرشاد التابعتين لمدينة الكرمة 53 كم شرق الرمادي“.

وأضاف الدليمي، في تصريح صحافي، أن ”القوة تمكنت خلال العملية من قتل أربعة قادة بارزين في تنظيم داعش في الكرمة، وهم المدعو أسامة طه الخليفاوي الملقب بأبي براء مسؤول دفاع داعش في (مدينة الكرمة) والمدعو بركات علي سالم الملقب بأبي طلحة الأنصاري القيادي البارز في تنظيم داعش بالمدينة، والمدعو عزيز كريم الملقب بأبي عبد الله مسؤول كمائن داعش في الكرمة، والمدعو خالد علي الملقب بـ(بكر واحد) مسؤول تجنيد الصبية في المدينة“.

من جانبه، أكد الناطق باسم خلية الإعلام الحربي، العميد يحيى رسول، في كلمة متلفزة، أن ”العملية أسفرت أيضا عن تدمير 13 عجلة بينها 3 مفخخة يقودها انتحاريون وثلاثة أوكار للتنظيم إضافة إلى عجلتين تحملان أسلحة“.

 

وعادة يصعب الحصول على تأكيد رسمي من قبل تنظيم داعش نظرا للقيود المشددة التي يفرضها على وسائل الإعلام.

وفي سياق متصل، قال العقيد في قيادة عمليات صلاح الدين (شمال)، عمر التكريتي، في تصريح صحافي، إن ”القوات الأمنية نفذت عملية نوعية في أطراف قضاء بيجي شمال تكريت داهمت خلالها أحد المنازل التي يتحصن فيها ما يسمى بوالي بيجي والقيادي في داعش المدعو (الحجازي)“.

وأشار إلى أن ”الحجازي هو المسؤول الأول والأخير عن كل العمليات العسكرية في قضاء بيجي“.

من جهة ثانية، قال العقيد أحمد الجبوري أحد ضباط شرطة نينوى (شمال) إن ”أربعة من عناصر تنظيم داعش قتلوا بقصف جوي لطائرات التحالف على قاعدة القيارة الجوية، جنوب الموصل، والتي يسيطر عليها التنظيم ويتخذها مقرا له“.

وأضاف الجبوري في تصريح صحافي، أن ”ثلاثة من عناصر التنظيم قتلوا بضربة جوية ثانية على عجلة (سيارة) للتنظيم تحمل أسلحة ثقيلة في منطقة الكسك، غرب الموصل“.

وتابع أن ”ثلاثة آخرين قتلوا بضربة جوية ثالثة على مركبتهم قرب فندق الموصل، غرب الموصل، عندما كانوا يستقلون عجلة مدنية“.

وفي السياق ذاته، قالت وزارة الدفاع في بيان أصدرته اليوم الثلاثاء، إن ”مديرية الاستخبارات العسكرية وجهت ضربة بالراجمات على معمل لتفخيخ العجلات في منطقة الحي الصناعي في الفلوجة، وجرى تدميره بالكامل وقتل سبعة إرهابيين، من ضمنهم مسؤول المعمل الإرهابي صباح حميد الجميلي وثلاثة من المهندسين الأجانب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة