معارك بين الجيش التركي وأكراد سوريا بمعبر تل أبيض الحدودي

معارك بين الجيش التركي وأكراد سوريا بمعبر تل أبيض الحدودي

أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الاثنين، أن اشتباكات دارت بين مقاتلين من وحدات حماية الشعب الكردي من جهة، وعناصر من الجيش التركي من جهة أخري بعد منتصف ليل الأحد – الاثنين، قرب معبر تل أبيض الحدودي مع تركيا.

وقالت مصادر من المنطقة لـ“المرصد“، إن الاشتباكات دارت بين الطرفين، مع مسلحين حاولوا أن يعبروا الحدود، ومعلومات مؤكدة عن قتلى وجرحى.

وذكر ”المرصد“، أنه لا تزال الاشتباكات العنيفة مستمرة بين مقاتلي وحدات حماية الشعب الكردي المدعمة بالفصائل المقاتلة من جهة، وتنظيم الدولة الإسلامية ”داعش“ من جهة أخرى، من أطراف جبل عبد العزيز وصولاً إلى شرق مدينة عين عيسى بريف الرقة الشمالي الغربي، حيث تمكن التنظيم من التقدم والسيطرة على قرى ومناطق كانت تسيطر عليها الوحدات الكردية قرب جبل عبد العزيز.

كما تدور اشتباكات بين الطرفين في غرب وشمال غرب مدينة عين عيسى، حيث كان تنظيم ”داعش“ قد استعاد صباح اليوم، السيطرة بشكل كامل على المدينة وقرى أخرى بمحيطها من الجهة الشرقية وصولاً إلى بلدة الشركراك في شمال شرقها والتي يسيطر التنظيم على أجزاء منها، وذلك بعد هجوم معاكس بدأه التنظيم على المدينة التي نزح عنها سكانها قبل بدء الاشتباكات، حيث سيطر التنظيم بعد اشتباكات مع الفصائل المقاتلة داخل المدينة والوحدات الكردية في محيطها.

واشار المرصد السوري، إلى أن داعش بدأ هجوماً على تمركزات للوحدات الكردية في المنطقة الممتدة من جنوب عالية في أطراف محافظة الحسكة، وصولاً إلى محيط منطقة صرين بالريف الجنوبي الشرقي لمدينة عين العرب (كوباني) مروراً بمحافظة الرقة شمال شرقي سوريا.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com