أسر 9 عناصر من داعش في الأنبار العراقية

أسر 9 عناصر من داعش في الأنبار العراقية

بغداد- قال مصدر عشائري عراقي، إن 9 عناصر من ”داعش“ تم أسرهم اليوم الأحد على يد قوة عشائرية تساند القوات الأمنية، في محافظة الأنبار غربي البلاد.

وفي تصريح لوكالة ”الأناضول“، قال ”سعدون النمراوي“، أحد مقاتلي عشيرة ”البونمر“(سنية) في محافظة الأنبار، إن ”مقاتلي عشريتي البونمر والجغايفة، شاركوا القوات الأمنية بصدّ هجوم لداعش على ناحية بروانة ‎التابعة لقضاء حديثة (‎160كم غرب الرمادي مركز محافظة الأنبار)، وتمكنوا خلاله من أسر 9 عناصر من التنظيم“.

وأضاف النمراوي أن ”المقاتلين العشائريين نقلوا العناصر الاسرى إلى مقر قيادة مقاتلي عشيرة البونمر في بروانة، للتحقيق معهم“، مبينًا أن ”معظم العناصر الذين تم أسرهم هم من العراقيين“، دون أن يبيّن باقي الجنسيات التي يحملها الأسرى.

من جهة أخرى، قال ”علي السراي“، المسؤول الإعلامي في قوات الحشد الشعبي(قوات شيعية موالية للحكومة) لمراسل الأناضول، إن ”قوات الحشد الشعبي، تمكنت اليوم الأحد من تحرير منطقتي السجر والصقلاوية (شمالي الفلوجة بالأنبار) من يد داعش، وتفجير 3 سيارات مفخخة، كان عناصر التنظيم يعدون لتفجيرها بمقاتلي الحشد“، على حد قوله.

وفي ذات السياق، قالت ”خلية الإعلام الحربي“ التابعة لرئاسة الوزراء العراقية، في بيان وصل ”الأناضول“ نسخة منه، إن القوات الجوية العراقية، تمكنت اليوم الأحد من تدمير مصنع كبير لتفخيخ السيارات تابع لـ“داعش“في ناحية الرياض جنوبي محافظة كركوك(شمال)، كان يضم أكثر من 100 سيارة تم تفخيخ بعضها وإعدادها للتفجير“.

وأضاف البيان أن ”القصف الجوي على المصنع، تسبب بتدميره بالكامل، وقتل خبراء التفخيخ الأجانب وأعداد كبيرة من مسلحي تنظيم داعش“.

ولم يتسنّ التحقق مما ذكره أي من المصارد من مصدر مستقل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com